قصص قصيرة جداً

قصص قصيرة جداً

عبدالرحمن

(١) المسرحية 

أكتظت القاعة بالحضور الذين جذبتهم الإعلانات لفترة طويلة سبقت موعد العرض ، سلط الضوء على خشبة المسرح ،

تحركت الستارة الحمراء ببطء الى الجانبين ، وفِي دائرة الضوء ظهر المخرج منحنياً قليلاً ، وهو يتحدث بصوت يسمعه كل الحضور : نرجو أن تكون المسرحية قد أعجبتكم ونالت رضاكم .

(٢) اللوحة 

بدأ الفنان يشكل لوحته بألوانه الهادئة التي يفضلها ، كان مقتنعاً إنها ستحوز الرضا والأعجاب عندما يعرضها كأبرز لوحاته ، ظلت فرشات تتحرك في زواياها مشكلة ملامحها بالتناغم الذي يريد ، فجأة توقف الفنان وتراجع الى الخلف ، كان اللونان الأحمر والأسود يزحفان دون إرادته من أطراف اللوحة الى مركزها يلتهمان ألوانه المفضلة ، وبدا مذهولاً حزيناً وهو يتابع خرابها بفم مفتوح .

(٣) المحقق 

بعد معاينة الجريمة ، كتب المحقق : أستفز الضحية قاتله !

(٤) الحارس 

غفا الحارس وهو يقرأ ( في بيتنا رجل )

(٥) الطائر 

نسيَّ أغلاق باب القفص ، لكن الطائر واصل ألتقاط الحبوب .

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top