قائممقام سنجار: 32 ألف داعشي هارب يعودون إلى العراق

قائممقام سنجار: 32 ألف داعشي هارب يعودون إلى العراق

 بغداد/ المدى

كشف قائممقام سنجار في محافظة نينوى محما خليل، امس الاحد، ان الساعات القليلة المقبلة ستشهد نقل ٣٢ الف شخص من مخيمات سورية إلى مخيمات المحافظة،

مشيرا الى أن اغلب هذه العوائل هم من "الدواعش الهاربين" إلى سوريا.

وقال خليل في بيان إن "هؤلاء سيتم نقلهم عبر منفذ ربيعة وايصالهم إلى مخيم الجدعة وحمام العليل جنوبي محافظة نينوى"، مشيرا الى ان من بينهم "بعض النساء الايزيديات الناجيات اللاتي كن قد اختطفن في احداث 3 آب 2014".

وحذر خليل الحكومة، من مغبة "ادخال هذه العوائل الى نينوى كونها قنابل موقوتة مليئة بالافكار الداعشية التكفيرية، التي من شأنها ان تسمم افكار الشباب وتترك آثار سلبية على المجتمع والاجيال اللاحقة"، مبينا ان "المجتمع في محافظة نينوى بطوائفه ومكوناته كافة لا يمكن ان يتقبل هؤلاء، لان ما يحملونه من افكار تتنافى مع الاعراف الاجتماعية العشائرية".

وقال خليل، انه "كان الأولى بالحكومة العراقية أن تخصص الأموال التي ستصرفها على هؤلاء، لاعادة النازحين المليئين بجراح الماضي ومآسي ما ارتكبه الدواعش من جرائم بحقهم"، مبينا، ان "وجودهم في نينوى يثير مشاعر الجميع ويعيد الى الاذهان الجرائم التي ارتكبوها مثل سبايكر وقتل وتشريد الإيزيديين".

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top