ديربي خليجي بطابع الذكريات بين السعودية والكويت

ديربي خليجي بطابع الذكريات بين السعودية والكويت

 بغداد / المدى

يحتضن ملعب فرانسوا حريري في مدينة أربيل بأقليم كردستان ديربي خليجي ناري يجمع منتخب السعودية لكرة القدم وشقيقه منتخب الكويت

في الساعة العاشرة والنصف مساء اليوم الأحد ضمن منافسات الجولة الأولى من الدور الأول لحساب المجموعة الثانية التي تضم الى جانبهما منتخبي الأردن والبحرين ضمن منافسات النسخة التاسعة من بطولة غرب آسيا لكرة القدم التي ستختتم المشوار يوم الرابع عشر من شهر آب الجاري .

ويشارك منتخب السعودية لكرة القدم في البطولة بلاعبين جُدد من خارج أندية الهلال والنصر والاتحاد والأهلي التي لها استحقاق آسيوي مهم ضمن منافسات الدور ثمن النهائي من بطولة دوري أبطال آسيا 2019 لمنطقة غرب آسيا حيث أسند المهمة الى المدرب يوسف عنبر الذي اختار 22 لاعباً لقائمته النهائية التي دخلت في معسكر تدريبي قصيرعلى رديف ملعب الملك فهد الدولي بالعاصمة الرياض لم يخض خلاله أي مباراة تجريبية نتيجة لارتباط الفرق السعودية بمعسكرات تدريبية في الخارج قبل مغادرته الى مدينة أربيل التي وصلها ظهر أول أمس الجمعة.

ويعوّل الملاك التدريبي للنسور الخضر على تواجد الخبرة في جميع الخطوط بدءاً من حارس المرمى مصطفى الملائكة والمدافع سامي الخيبري ونجم خط الوسط نايف الهزازي وعبد الفتاح آدم في خط الهجوم الى جانب زملائهم اللاعبين الشباب لتكوين منتخب رديف له القدرة على ضخ دماء جديدة للمنتخب الأول الذي تنتظره المشاركة في تصفيات المونديال وكأس آسيا.

في المقابل استعد المنتخب الكويتي لكرة القدم لهذه البطولة من خلال معسكر تدريبي خارجي أقيم له في انكلترا خاض فيه ثلاث مباريات ودية مع أندية هناك في إطار تحضيراته النهائية للمشاركة في بطولة غرب آسيا لكرة القدم التي أكد المدرب الكرواتي جوزاك بأنها تمثل البروفة الأهم لتجهيز منتخبه قبل الدخول في منافسات المونديال وكأس آسيا التي تغيّب عنها نتيجة للإيقاف الدولي الذي أستمر لمدة أربعة أعوام من قبل الفيفا.

وسيكون القائد بدر المطوع صاحب 34 سنة المحرّك الأساس الذي سيعتمد عليه الأزرق في القمة الخليجية التي ستكون مع جاره "نسور الخضر" بطابع يحمل الذكريات الجميلة في دورات كأس الخليج العربي لكرة القدم التي أنطلقت من العاصمة البحرينية المنامة قبل أن يلتقي مساء يوم الأربعاء المقبل في ثاني مبارياته مع المنتخب الأردني ، ويختتم مشواره مساء يوم العاشر من شهر آب الجاري على ملعب فرانسوا حريري بمواجهة الأحمر البحريني في الجولة الثالثة والأخيرة من الدور الأول لحساب المجموعة الثانية.

ويواجه منتخب الأردن لكرة القدم في الساعة السابعة والنصف مساءً اليوم الأحد نظيره منتخب البحرين في المباراة الافتتاحية التي ستجري على ملعب فرانسوا حريري التي يأمل فيها تواجد أعداد كبيرة من الجماهير إثر قرار اتحاد الكرة بالدخول المجاني لجميع المباريات البالغة 12 ضمن الجولة الأولى والثانية والثالثة بالاتفاق مع حسين سعيد رئيس اللجنة المشرفة لبطولة غرب آسيا لكرة القدم.

وتكتسب هذه المباراة أهمية كبرى لدى إدارتي الوفدين بحكم أن نتيجتها ستكون في غاية الأهمية لهما في الدخول كطرف منافس بقوة على نيل المركز الأول في المجموعة الثانية في نهاية المشوار بالدور الأول على أثر المعسكرين الخارجين اللذين خضعا اليه في البرتغال وتركيا على الرغم أن منتخب النشامى يفتقد لخدمات أبرز نجومه لكون البطولة تقام خارج أيام الفيفا دي.

وأتخذت وفود منتخبات السعودية والكويت والأردن والبحرين من فندق الشيراتون في مدينة أربيل مقراً لسكنها بعد وصولها الى مطار أربيل الدولي أول أمس الجمعة وتستمر لغاية إنتهاء مهمّتها في البطولة ، فيما أجريت وحداتها التدريبية على ملعب أرارات ومندرين وبرايتي ومشروع الهدف التابع لاتحاد كرة القدم وفق جدول تم وضعها من قبل اللجنة المنظمة لاتحاد غرب آسيا لكرة القدم.

وفي الشأن ذاته عقد المؤتمر الفني والتنسيقي للنسخة التاسعة من بطولة غرب آسيا لكرة القدم أمس السبت ، في فندق الشيراتون في مدينة أربيل بإقليم كردستان ، وبحضور اللجنة المنظمة، وجميع ممثلي المنتخبات المشاركة للبطولة .

ورحب رئيس اللجنة المنظمة لمجموعة أربيل، علي جبار الأسدي، بكل الحاضرين، متمنياً لهم طيب الاقامة في بلدهم الثاني العراق، ناقلاً تحيات رئيس وأعضاء اتحاد كرة القدم لجميع المنتخبات العربية المشاركة في هذه البطولة المهمة. مشيراً إلى: أن نجاح البطولة هو بوجود هذا التجمع العربي الرياضي . 

وقال رئيس اللجنة المشرفة على البطولة حسين سعيد، خلال المؤتمر: إن العراق يسعى إلى أن تكون هذه البطولة بروفة ناجحة لبطولات قادمة، يحاول من خلالها اكتساب الخبرات في عملية التنظيم والتي ستكون خطوة أولى تساهم بشكل كبير في رفع الحظر الرياضي عن بقية الملاعب العراقية. مشدداً على ضرورة تكاتف الجميع في سبيل إظهارها بصورة إيجابية .

وأضاف سعيد: أن التحضيرات في أربيل اكتملت، بعد أن تم تجهيز الملعب بشكل كامل ومعالجة النواقص، فضلاً عن توفير ملاعب للتدريب على مستوى عال، وهذا يعطينا أريحية كبيرة في نجاح التنظيم من قبل العراق. 

وأوضح : تمت مناقشة كل الجوانب التي تتعلق بالأمور التنظيمية والتسويق والإعلام، فضلاً عن شرح مفصل لكل تعليمات البطولة .

وتم خلال المؤتمر أيضاً تحديد ألوان الملابس الخاصة في مباريات اليوم الاحد، حيث سيرتدي منتخب البحرين اللون الأحمر بينما يكون منتخب الاردن في المباراة الاولى فيما سيرتدي منتخب الكويت اللون الأزرق وشقيقه منتخب السعودية اللون الأبيض في المباراة الثانية .

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top