275 إصابة حوادث طرق طارئة خلال العيد في بغداد

275 إصابة حوادث طرق طارئة خلال العيد في بغداد

 بغداد / متابعة المدى

باتت الحوادث المروريَّة في بغداد والمحافظات تشكل واحداً من أكبر المخاوف اليومية التي تهدد حياة المواطن ، وذلك لكثرتها وازدياد ضحاياها سنوياً.

وتشهد العاصمة بغداد تصاعداً مخيفاً في الحوادث المرورية وسقوط أعداد كبيرة من القتلى والمصابين، التي بلغت أرقاماً عالية خلال السنوات العشر الماضية، ولأسباب عديدة أبرزها عدم تأهيل الطرق وتعبيدها، وكثرة المطبّات الاصطناعيّة والحفر، وتهوّر معظم الشباب أثناء قيادة المركبات.

وأعلنت وزارة الصحة قبل عام أن عدد ضحايا الحوادث المرورية في البلاد بلغ نحو 100 ألف قتيل ومصاب خلال السنوات العشر الماضية.

وعن الأسباب الرئيسة التي أدَّت إلى تصاعد ظاهرة الحوادث المروريَّة، أشار بيان الوزارة إلى أن أبرزها رداءة الطرق، والسرعة الفائقة لبعض السائقين، وعدم التزام القوانين المروريَّة، وفقدان التركيز أثناء القيادة"، مبيّناً أن "إحصائية الإسعاف الفوري لعامي 2016 - 2017 في بغداد وحدها سجَّلت نقل 200 حالة إصابة شهرياً في حوادث الطرق إلى المستشفيات". ووفقاً لتقارير سابقة أصدرتها منظَّمة الصحة العالميَّة، فإن العراق حلّ واحداً من أعلى دول العالم في عدد الوفيات الناجمة عن الحوادث المرورية التي تصاعدت في السنوات الأخيرة.

من جهة اخرى أعلن مستشفى جراحة الجملة العصبية، استقباله 275 حالة طارئة خلال عطلة العيد إصابات بالرأس والحبل الشوكي، مبينة أن من بينها 150 حادث سير وسقوط من أماكن مرتفعة. وقال مدير المستشفى وليد خالد الحيالي، ببيان صدر في 17 آب/أغسطس، ، إن "طوارئ المستشفى تعمل على مدار الساعة خلال عطلة العيد وبكادر متخصص متكامل استقبلت خلالها مختلف إصابات الحبل الشوكي والدماغ". أضاف أن "المستشفى استقبل ٢٧٥ حالة طارئة خلال عطلة العيد للفترة من الأحد ولغاية أمس الجمعة جميعها بالرأس والحبل الشوكي"، مشيراً إلى أن "من بينها 150حادث سير وسقوط من أماكن مرتفعة مقسمة بواقع 40 إصابة لحوادث السير و 110 إصابة للسقوط من مرتفع، فضلًا عن إصابتين اثنين بالرأس نتيجة الرمي العشوائي".

أوضح أن "المستشفى استقبل عشرات الإصابات بالرأس نتيجة التعرض لشدة خارجية بينها حوادث الشجار وغيرها، فضلاً عن 27 جلطة دماغية وردت للمستشفى"، مبيناً أن "المستشفى أجرى427 فحصاً، "مفراس" للرأس للحالات الطارئة الواردة إليه، والحالات المحولة من المستشفيات الأخرى".

في الأثناء، أعلن مستشفى ابن الهيثم التعليمي للعيون في بغداد، يوم الجمعة 16 آب حصيلة الإصابات الناجمة عن ألعاب الأطفال "المحرضة على العنف" خلال أيام عيد الأضحى.

وقال مدير المستشفى عمار فؤاد عيسى، في بيان تابعه "ألترا عارق"، إن "شعبة الطوارئ استقبلت 914 مراجعاً خلال أيام العيد، و سجلت إصابة 26 حالة جراء استخدام الألعاب المحرضة على العنف ذات الإطلاقات البلاستيكية (الصجم)"، مبينًا أن "أغلب تلك الإصابات كانت في العين وتحديداً لدى الأطفال معظمها إصابات خطيرة أدخل على إثرها المصابون صالات العمليات الجراحية لتلقي العلاج".

في السياق، أعلنت مديرية الصحة العامة في محافظة أربيل، تسجيلها أكثر من 100 حالة سقوط بين السائحين من المرتفعات الجبلية خلال أيام عيد الأضحى، مشيرة إلى أنه تم تسجيل 300 حالة جراء حالات التسمم بالأطعمة وارتفاع درجات الحرارة.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top