فستان تسبب في خيانة  براد بيت لجينيفر أنيستون

فستان تسبب في خيانة براد بيت لجينيفر أنيستون

في إحدى حلقات برنامج شهير على شبكة نيتفليكس كشف براد عن الفستان الذي تسبب في كل هذا، حيث قال المصمم جيسون بولدون إن فستانا وحيدا ارتدته انجلينا جولي

 دمر علاقة براد بجينيفر وجعل أنجلينا تفوز. ويظهر الفستان مكوناً من ريش النعام والحرير والتول، وهو أحد أزياء المصمم العالمي جيامباتيستا فالي، وعلى الرغم من أنه لا يمكن إثبات أن هذا اللباس كان مسؤولًا جزئيًا عن انهيار الزواج، إلا أنه يقع ضمن الإطار الزمني للمشاكل الزوجية.

تم تصوير فيلم” السيد والسيدة سميث” في أوائل عام 2004 ، بعد أربع سنوات من زواج براد من نجمة “فريندز” جينيفر أنيستون، وتنكر أنجلينا حدوث شيء حسي أو خيانة في تلك الفترة، لكنها اعترفت بأنها وقعت في حبه أثناء التصوير، وكان هو أيضا تأثر بها بعد أن رآها بهذا الفستان في جلسة تصوير سميت “بالنعيم” على أغلفة أحد المجلات، حتى قبل إعلان علاقتهما والطلاق من جينيفر، وهو ما يقال إنه القشة التي قصمت ظهر البعير.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top