كأس التعارضات ..

كأس التعارضات ..

ريسان الخزعلي

كنت ُ محترِساً ..

أتّقي غيابك َ برجفة ٍ من ذهول .

أنصت ُ لنبض ٍ ..،

يوصلُ

الكفَّ

مرتعشاً ..،

الى غيمة ٍ مرّتْ ..،

وما مرّت ْ على مالاح َ من ومض ٍ ..،

يحاصره ُ الذبول .

....،

فما اتّقيت ُ فضيحتي وأنا العجول ..!

عاجلت ُ

نفسي

بالكثير ِ

وبالكثير ِ ..،

وكنت ُ محترِساً خجول .

وما كنت ُ أعرف ُ كأساً للتعارض ِ ..،

في يدي الأخرى ، مفاتيح َ الحلول .

بادلت ُ

صمتي

نبيذاً ..،

وابتدأت ُ غناء َ المَلول .

....،

هي َ لعبة ٌ طاوعتني ..،

وكنت ُ وحدي َ ..،

أسمع ُ ما أُغنّي أو أقول ..!!

فهل كنت ُ محترِساً ..، 

أم ان َّ كأس َ التعارضات ِ ..،

قد جاءَ بغيمة ٍ ../

ترمي الحجار َ على اليباس ِ ..،

وتهوى على البحر ِ الهطول..؟

...،

فما كنت ُ محترساً

هي َ لعبة ٌ في التناسخ ِ والحلول ...

 

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top