وفد من حلف الناتو يزور عبد المهدي ووزير الدفاع

وفد من حلف الناتو يزور عبد المهدي ووزير الدفاع

 بغداد/ المدى

استقبل رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي، بمكتبه الرسمي، الأمين العام لحلف الناتو، ينس ستولتنبرغ، والوفد المرافق له

الذي يتكون من القائد الأعلى لقوات الحلف في أوروبا، ومساعدي الأمين العام للحلف، وقائد البعثة في العراق، وبحث الاجتماع تدريب القوات الأمنية العراقية وتنمية قدراتها وتقوية المؤسسات العسكرية والأمنية، إلى جانب عدة ملفات أمنية وسياسية.

وقال المكتب الإعلامي لعبد المهدي، في بيان، إن "رئيس مجلس الوزراء أكد أن العراق يسير بالاتجاه الصحيح في جميع المجالات ويشهد استقراراً واضحاً"، معرباً عن شكره لـ"حلف الناتو للمساعدة في قتال داعش وهزيمته".

وأضاف عبد المهدي، بحسب البيان، أن "الحكومة لديها رؤية واضحة للحلول ولمواجهة التحديات الداخلية والخارجية، ونعمل بجد لسيادة القانون وحصر السلاح بيد الدولة"، مؤكداً أن "سياستنا المتوازنة تخدم استقرار العراق وجميع دول المنطقة ونتصرف بمسؤولية تجاه الأزمة الإقليمية الحالية لحفظ مصالح شعوب المنطقة ودولها، ولا يمكن أن يتسبب العراق بأذى لأشقائه وجيرانه".

من جهته أشاد الأمين العام لحلف الناتو، وفق البيان، بـ"تطور وتحسن الأوضاع والمظاهر المدنية، وعبر عن تأييد سياسة العراق المتوازنة كعامل توازن أساس في المنطقة".

وقال إن "حلف الناتو الذي يعمل بموافقة وإشراف الحكومة العراقية وقراراتها السيادية، شريك وداعم للعراق وسيادته ووحدة شعبه وللسياسة المتوازنة والحكيمة التي تنتهجها الحكومة العراقية"، لافتاً إلى أن "داعش ألحق ضرراً بكل شعوب العالم، ويجب القضاء على منابعه وإمكاناته المالية والعسكرية، وأن الناتو يقوم بمهمة تدريب القوات الأمنية العراقية وتنمية قدراتها وتقوية المؤسسات العسكرية والأمنية".

بدوره، بحث وزير الدفاع نجاح الشمري، مع قائد حلف الناتو الجنرال داني فورتين، سبل تطوير الموارد البشرية وقدرات الجيش الوطني.

وذكر بيان للوزارة أن "الجانبين بحثا خلال اللقاء سبل تطوير قدرات الجيش العراقي من خلال تواجد بعثة الناتو في البلاد في مجال التدريب وبناء القدرات وتطوير الموارد البشرية للجيش".

وأضاف البيان: "كذلك إشراك منتسبيه في الدورات التدريبية الداخلية والخارجية التي تساهم في تطوير أداء المؤسسة العسكرية".

وتشارك بعثة الناتو المكونة من 19 دولة في حلف الأطلسي في مهام تدريب للقوات العراقية، خصوصاً في مجال إزالة الألغام والطب العسكري وصيانة المعدات.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top