بارزاني وصالح يؤكدان على مواصلة الحوار بين بغداد وأربيل

بارزاني وصالح يؤكدان على مواصلة الحوار بين بغداد وأربيل

 بغداد/ المدى

أكد الرئيس مسعود بارزاني ورئيس جمهورية العراق على مواصلة الحوار بين أربيل وبغداد لغرض التوصل إلى حلول للمشاكل العالقة بين الجانبين.

وأشار بيان صادر عن مكتب الرئيس مسعود بارزاني إلى أن لقاء جرى يوم امس الأربعاء بين الرئيس مسعود بارزاني ورئيس جمهورية العراق برهم صالح ووفد مرافق له.

وذكر البيان أن الجانبين "تبادلا وجهات النظر حول آخر التطورات السياسية على مستوى العراق والمنطقة"، مضيفاً أنه "تم تسليط الضوء على العلاقات بين أربيل وبغداد، وخاصة فيما يخص مسائل الموازنة العامة العراقية للسنة القادمة، وأوضاع المناطق الواقعة خارج إدارة الإقليم، والتهديدات الإرهابية". وأردف البيان أنه "جرى التأكيد على مواصلة الحوار لحل المشاكل والالتزام بالدستور، كما جرى البحث في العملية السياسية في إقليم كردستان، والتأكيد على ضرورة الوئام ووحدة الصف بين الأطراف الكردستانية". في سياق متصل، أصدر رئيس وزراء إقليم كردستان مسرور بارزاني قراراً بتكليف وزير الإقليم خالد شواني بإدارة ملف الحوار بين حكومة إقليم كردستان والحكومة الاتحادية العراقية.

وقد صدر قرار التكليف خلال اجتماع مجلس وزراء إقليم كردستان. وأعلن وزير الإقليم المكلف بهذه المهمة، خالد شواني قائلا: "سأحاول من خلال هذه المسؤولية العمل باتجاه حل المشاكل بين إقليم كردستان والعراق".

مع اقتراب موعد المحادثات المرتبطة بالموازنة العامة الاتحادية العراقية لسنة 2020، بدأت محادثات مكثفة بين أربيل وبغداد في الأيام الأخيرة.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top