طالب الرفاعي يتولى منصب معاون الأمين العام للمجلس الوطني بالكويت

طالب الرفاعي يتولى منصب معاون الأمين العام للمجلس الوطني بالكويت

 الكويت/ خاص بالمدى 

أصدر الأمين العام الجديد للمجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب بدولة الكويت كامل العبد الجليل قراراً بنقل الأديب الكويتي طالب الرفاعي من الإدارة الهندسية بالمجلس،

ليكون معاونا له في إدارة المهام التي يضطلع بها المجلس في إدارة شؤون الثقافة والفنون في الكويت.

الأمين العام العبد الجليل أعلن القرار خلال ظهوره الأول بين مجموعة من أدباء وفناني ومثقفي الكويت في افتتاح الموسم التاسع للملتقي الثقافي. وقال العبد الجليل أنه أصدر القرار لكي يكون الأديب طالب الرفاعي بجواره ويعاونه في الكثير من المهام في المرحلة المقبلة، خاصة وأنه ابن المجلس وعلى علم ودراية بكافة الأمور والإشكاليات الثقافية في الكويت، وعلى وصل واتصال بمجمل الساحة الثقافية العربية.

وكان العبد الجليل قد أعلن خلال اللقاء السياسة الجديدة لإدارة المجلس الوطني الذي تلقى على عاتقه إدارة شؤون الثقافة والفنون والآداب في دولة الكويت، وفي بداية اللقاء أعلن مؤسس ومدير "الملتقي الثقافي" الأديب طالب الرفاعي أن المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب يحتاج ثورة وهزة من بين معالمها تطوير قدرات مختلف إدارات المجلس الوطني، كون العاملين في هذه الإدارات هم الواجهة الثقافية والفنية لدولة الكويت وهم من يقود العمل الثقافي فيها. 

يذكر أن الأديب طالب الرفاعي تولى مهام منصبه الجديد بالمجلس، كونه يعتبر من أهم الأسماء الأدبية في منطقة الخليج والعالم العربي، وقد ترجمت العديد من أعماله الروائية والقصصية إلى لغات عالمية، وقام بتأسيس "الملتقى الثقافي" عام 2011 كصالون أدبي يتخذ من منزله مقرا له، ويعتبر الملتقى من أنشط الملتقيات الثقافية الخاصة في الكويت ومنطقة الخليج. كما أسس الرفاعي "جائزة الملتقى للقصة القصيرة العربية" عام 2015، والتي تُعد اليوم إحدى أهم الجوائز لفن القصة القصيرة العربية، وتتولى رعايتها وإدارتها حالياً جامعة الشرق الأوسط الأمريكية في الكويت (AUM).

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top