المحترفون يكملون أسلحة كاتانيتش لمواجهة هونغ كونغ

المحترفون يكملون أسلحة كاتانيتش لمواجهة هونغ كونغ

 شهد يطالب بجلسة طارئة لانقاذ برنامج الأولمبي

 بغداد / حيدر مدلول

من المؤمل أن يصل في الساعة التاسعة صباح اليوم الثلاثاء اللاعبين علي عدنان وريبين سولاقا الى مطار البصرة الدولي

من أجل الانضمام الى المعسكر التدريبي القصير الذي يقيمه المنتخب الوطني لكرة القدم تحضيرا لمواجهة منتخب هونغ كونغ في الساعة السابعة مساء بعد غد الخميس على ملعب جذع النخلة بالمدينة الرياضية في محافظة البصرة ضمن منافسات الجولة الثالثة للمجموعة الثالثة التي تضم الى جانبهما منتخبات إيران وكمبوديا والبحرين في التصفيات الآسيوية المزدوجة المؤهلة لنهائيات بطولة كأس العالم 2022 بقطر ونهائيات كأس آسيا 2023 بالصين .

وقال مدير الدائرة الإعلامية في اتحاد كرة القدم محمد خلف في تصريح خص به المدى : إن اللاعبين علي عدنان وريبين سولاقا سينضمان الى زملائهم المحليين والمحترفين ( محمد صالح ومحمد حميد وفهد طالب وضرغام إسماعيل وأحمد إبراهيم وعلي فائز وميثم جبار وسعد ناطق وعلاء علي مهاوي وإبراهيم بايش ومحمد قاسم وأمجد عطوان وصفاء هادي وبشار رسن وجيلوان حمد وعلاء عباس وعلاء عبد الزهرة ومهند علي كاظم )في الوحدة التدريبية الثانية التي ستجري في الساعة السادسة مساء اليوم الثلاثاء على الملعب الثانوي للمدينة الرياضية تحت قيادة المدرب السلوفيني سريتشكو كاتانيتش قبل الانتقال في مساء اليوم التالي الى ملعب جذع النخلة لأداء الوحدة التدريبية الأخيرة التي سيضع فيها الملاك التدريبي للمنتخب لمساته الأخيرة على التشكيلة الاساسية المكونة من 11 لاعباً التي ستلعب منذ بداية المباراة الى جانب تطبيق الخطة التكتيكية الجديدة التي ستختلف بصورة كلية عن خطة المباراة السابقة مع البحرين .

وأضاف أن المدرب السلوفيني سريتشكو كاتانيتش قرر استدعاء لاعب وسط فريق الزوراء لكرة القدم أحمد جلال الى القائمة النهائية للمنتخب الوطني لكرة القدم بدلاً من زميله أحمد ياسين المحترف في صفوف فريق هاكن السويدي بسبب الإصابة التي تعرض لها والتي كانت عائقاً وراء عدم سفره الى محافظة البصرة حسب المكالمة الهاتفية التي جمعته مساء يوم الاحد الماضي مع المدير الإداري للمنتخب باسل كوركيس مشيراً الى أنه اللاعب الثاني الذي يقدم اعتذاره عن المشاركة في مواجهتي هونغ كونغ وكمبوديا بعد جستن ميرام الذي يلعب في صفوف فريق أتلانتا يونايتد الاميركي رغم تواجدهما في القائمة النهائية المكونة من 24 لاعباً التي كشف عنها اتحاد كرة القدم .

وتابع خلف أن منتخب هونغ كونغ لكرة القدم الذي يتولى تدريبه المدرب الفلندي مكسي لن يكون خصماً سهلاً أمام المنتخب الوطني لكرة القدم رغم أنه سيلجأ الى الاعتماد على غلق منطقته الدفاعية والاعتماد على لعب الهجمات المرتدة مستثمراً المهارات الفردية والسرعة التي يمتاز بها عدد من لاعبيه وخاصة جناحي الايسر والايمن من أجل الحصول على نقطة واحدة وتعتبر مكسباً ثميناً له خارج أرضه مع منتخب صعب يلعب بدعم جماهيري كبير لأول مرة في تصفيات المونديال لكي يعوض الخسارة الاولى له التي تلقاه من المنتخب الايراني لكرة القدم بهدفين مقابل لاشي في الجولة السابقة التي أقيمت على ملعب هونغ كونغ بالعاصمة فكتوريا .

وأكد أن أسود الرافدين يطمحون من موقعة جذع النخلة بنيل فوز كبير معزز بوافر من الأهداف وهو الشعار الوحيد الذي سيرفعونه من أجل أن يقدموه هدية للجماهير العراقية الوفية التي ستزحف منذ وقت مبكر من موعد المباراة من أجل تقديم دعم معنوي كبير للاعبين في أول استحقاق رسمي يقام في محافظة البصرة بعد رفع الحظر الجزئي عن الملاعب العراقية من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم الذي أصدره في شهر آب الماضي حيث ستكون النقاط الثلاثة بوابة التنافس بقوة على صدارة المجموعة الثالثة التي يتربع عليها المنتخب البحريني لكرة القدم برصيد أربع نقاط يليه في المركز الثاني المنتخب الإيراني وله ثلاث نقاط فقط بانتهاء الجولة الثانية من مرحلة الذهاب للتصفيات المزدوجة .

وأوضح مدير الدائرة الإعلامية في اتحاد كرة القدم أن الملاك التدريبي للمنتخب حذّر جميع اللاعبين من الاحتكاك ومناقشة الحكم الدولي الاماراتي عمار علي الجنيبي الذي سيتولى إدارة المباراة بخصوص القرارات التي سيتخذها خلال مجريات الشوطين الاول والثاني خوفاً من حصولهم على كارتات صفراء وخاصة علي عدنان وعلاء علي مهاوي ومهند علي كاظم الذين لديهم كارتات صفراء سابقة من مواجهة البحرين قد تفتقدنا الى خدمات أحدهم في المباراة المقبلة مع منتخب كمبوديا في حالة تلقيه كارت أصفر جديد ستجبره في البقاء في محافظة البصرة وعدم المغادرة مع الوفد في يوم الحادي عشر من شهر تشرين الاول الجاري الى العاصمة فكتوريا عبر قطر وفيتنام في رحلة جوية مرهقة ستستمر 22 ساعة قبل ملاقاة منتخب كمبوديا في الساعة الثانية والنصف ظهر يوم الخامس عشر من الشهر ذاته على ملعب أولمبيك ستاديوم في لقاء نسعى فيه الى تحقيق انتصار غال يعزز من تطلعاتنا في إمكانية خطف بطاقة التأهل الى الدور الثالث الحاسم لمونديال 2022 وحجز تذكرة المشاركة في النسخة الثامنة عشرة من بطولة كأس الأمم الآسيوية لكرة القدم .

ومن جهة أخرى نجح نجم الكرة العراقية السابق مجبل فرطوس في تأمين إقامة مباراتين تجريبيتين للمنتخب الاولمبي لكرة القدم مع فريقين يلعبان في دوري الدرجة الاولى لكرة القدم على هامش معسكره التدريبي الخارجي الذي أنطلق يوم أمس الاثنين بالعاصمة القطرية الدوحة ويستمر لغاية الخامس عشر من شهر تشرين الأول الجاري في إطار استعداداته للمشاركة في بطولة كاس آسيا تحت 23 عاماً التي ستقام في العاصمة التايلاندية بانكوك خلال الفترة من الثامن ولغاية السادس والعشرين من شهر كانون الثاني 2020 .

وجاءت إقامة هاتين المباراتين كتعويض عن مباراة الاولمبي الاسترالي التي كان من المقرر أن تجري يوم الاثنين المقبل بالعاصمة القطرية الدوحة وتم الغاؤها نظرا لوقوع المنتخبين في المجموعة الأولى في الدور الاول الى جانب تايلاند والبحرين في النهائيات القارية حسب القرعة التي أجريت يوم السادس والعشرين من شهر أيلول الماضي بالعاصمة بانكوك التي حضرها ممثلي 16 منتخباً من غرب وشرق القارة تم توزيعها على أربع مجموعات .

وطالب مدرب المنتخب الاولمبي لكرة القدم عبد الغني شهد بعقد جلسة طارئة بين وزارة الشباب والرياضة واللجنة الاولمبية الوطنية العراق واتحاد كرة القدم ولجنة المنتخبات الوطنية من أجل إعداد برنامج مثالي لمنتخبه الذي يعاني فقراً في تحضيره تجعله لايتجاوز عتبة دور ثمن النهائي من بطولة كأس آسيا تحت 23 عاماً وخاصة إنه يعاني في الوقت الحالي من مشاكل إدارية وفنية ومالية ولايرتقي لما حدث له في النسخة السابقة من البطولة التي تمكن فيها العراق من خطف بطاقة التأهل الى مسابقة كرة القدم بدورة الالعاب الاولمبية الصيفية التي جرت في مدينة ريودي جانيرو في شهر اب من عام 2016 .

الجدير بالذكر أن المنتخب الاولمبي لكرة القدم تأهل الى النهائيات الآسيوية بعد تصدره المجموعة الثالثة في التصفيات الاولية لمنطقة غرب القارة برصيد 7 نقاط التي ضيفتها العاصمة الإيرانية طهران خلال المدة من العشرين ولغاية الرابع والعشرين من شهر آذار الماضي .

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top