المدى  في مهرجان القاهرة السينمائي 41

المدى في مهرجان القاهرة السينمائي 41

الفيلم العراقي بغداد في خيالي ينال الإعجاب.. والحائط الرابع الصيني يتنافس على جائزة المهرجان

القاهرة: علاء المفرجي

استقبل الجمهور والنقاد الفيلم العراقي (بغداد في خيالي) بعاصفة من التصفيق استمرت طويلاً أثناء عرض الفيلم

ضمن مسابقة آفاق السينما في مهرجان القاهرة 41 وقال المخرج سمير جمال الدين في مؤتمر صحفي بعد عرض الفيلم: إن الفيلم تطرق للمحرمات في المجتمع العراقي مثل حرية المرأة وقضايا المثليين الجنسيين لذلك كان عليه الاستعانة بالخيال. وأضاف: "البلاد الغربية قد تكون مملة ولكن ممكن أي إنسان يفعل ما يريد وهذا ما تفتقده بلادنا العربية والعراق وأنا ضمن اللاجئين وأعاني من هذا". وتابع: وقال سمير "فكرة الفيلم جاءتني من 10 سنين، وكنت أعمل على فيلم وثائقي وقتها"، مضيفًا "من الصعب أقول لماذا اخترت شكلاً روائياً للفكرة، أكيد الحديث عن حرية الاديان وحرية المرأة من الأمور المحرم تناولها ويكون مناسباً لها الشكل الروائي".

وأشار أنه عرض الفيلم بعد الانتهاء منه على أسرته وكان تعليقهم أنه جيد لكن استوقفهم مشهد المثليين "مش حبينه فقلت لهم بسبب رد فعلكم هذا أود تقديمه". 

وتابع سمير "شخصيتي فيها من كل حد في الفيلم نساء ورجال"، مؤكداً أنه يحمل على عاتقه مسؤولية قول ما يستطيع قوله.

سمير جمال الدين ترك العراق وعمره ست سنوات ويعيش في سويسرا، وعن سبب استغراقه وقت طويل بين كل فيلم والآخر، قال "دائماً المشكلة الفلوس، وأنا عايش في سويسرا لكن الفن فيها مثل اي محل نحتاج وقت طويل لصناعة الفيلم، والعمل نفسه صعب في كتابته وبه الكثير من الطبقات، استغرقت في كتابته من 3 لأربع سنوات، وفي نفس الوقت كنت أعمل الأوديسة العراقية، كما أنني منتج لدي شركة في سويسرا وعملت أربع أفلام لمخرجين اصدقائي فكنت مشغول".

وقال هيثم عبدالرازق إن الطبقة المتوسطة هُمشت في العراق بعدما كانت تدير الحياة من قبل، مشيراً إلى أن أغلبية العراقيين الذين هاجروا اختاروا انجلترا، ولهذا تتواجد فيها حاليا أكبر جالية عراقية.

أما الفنان الشاب وسيم عباس، فقال "لما استلمت النص وجدت فيه كتير من المواضيع المهمة اللي مش كل واحد يقدر يواجهها خاصة في انجلترا، مجتمع كتير مخلوط وفيه جنسيات مختلفة".

وتابع "شعرت بتحدي، لأنني طول الوقت جوايا صراع بين المكان اللي عايش فيه بلندن وأصولي وأصول عيلتي، والفيلم كان فرصة للتواصل مع هذه الأصول".

والفيلم يحكي عن كاتب فاشل، زوجة مختبئة، متخصص في تكنولوجيا المعلومات يخفي ميوله الجنسية، وغيرهم من الشخصيات التي تجتمع في مقهى أبو نواس العراقي في لندن. بإيعاز من شيخ متطرف يقوم قريب الكاتب بالهجوم على المقهى فيقلب حياة رواده.

وضمن عروض المهرجان ، عرض للفيلم الأمريكي "الفنار" إخراج روبرت إيجرز، الذي يشارك بالقسم الرسمي خارج المسابقة، وذلك بالمسرح الكبير في دار الأوبرا المصرية، ويعد الفيلم من أكثر الأفلام التي نالت اشاده نقدية في مهرجان كان كما انه مرشح لجائزة الاوسكار.

تدور أحداث الفيلم حول تتبع "روبرت إيجرز" في فيلمه الجديد المليء بالهلوسات حارسا فنار بينما ينحدران تدريجياً إلى الجنون أثناء تأدية عملهما في جزيرة نيو إنجلاند المعزولة في أواخر القرن التاسع عشر.

كما عرض فيلم الفيلم الصيني "الحائط الرابع"، إخراج جانج تشونج، جانج بو، وذلك بالمسرح الكبير في دار الأوبرا المصرية.

وتدور أحداث الفيلم حول "ليو لو" التي تعيش في عزلة عن البشر، تقبع داخل منزلها البارد وحاضرها الكئيب، إلى أن يفاجئها صديقها الوحيد "ما ها" بمشاعره تجاهها، كما يخبرها بمفاجئة أخرى تجعلهما يخوضا سوياً رحلة شعورية عبر الماضي والحاضر والمستقبل.

قال أحمد شوقي ، القائم بأعمال المدير الفني لـ مهرجان القاهرة السينمائي، إن المهرجان حقق نسبة إقبال كبيرة في الثلاث أيام الأولى منه، وذلك من خلال زيادة كبيرة في نسبة مبيعات تذاكر المهرجان، حيث بلغت في الثلاث أيام الأولى ١٥ ألفاً وثلاثمائة تذكرة، وأنه من المتوقع أن تصل في نهاية الأسبوع مع ختام الفعاليات بواقع ما يقرب من خمسين ألف تذكرة وهو ما يعد إنجازاً كبيراً يفوق نسبة الإقبال وبيع التذاكر في العام الماضي والتي وصلت نسبتها الإجمالية ما بين ٣٠ إلى ٣٥ ألف تذكرة.

وأضاف شوقي في رده على تساؤل "بوابة الأهرام" نحو تقييمه الأيام الثلاثة الأولى في المهرجان وسير العمل في دورة المهرجان قائلا: أهم إنجاز لنا في تاريخ المهرجان أنه للمرة الأولى لم تحدث أية مشاكل تقنية من أي نوع؛ سواء على مستوى مشاكل النسخ في عرضها أو أزمة الصوت باستثناء فيلم واحد وهو "بالون" حتى نكون صرحاء توقف لمدة عشر دقائق مع بداية عرضه بسبب سخونة المكنة وقمنا بإيقافها ثم إعادة تشغيلها مجدداً.

وافتتحت الدورة الـ41 من مهرجان القاهرة السينمائي الدولي، الأربعاء الماضي، بحفل كبير فى دار الأوبرا المصرية، حضره عدد من نجوم الفن، ويشارك فى المهرجان هذا العام 150 فيلماً ما بين روائي طويل وتسجيلي وقصير، منها أكثر من 30 فيلماً ينفرد المهرجان بعروضها العالمية والدولية الأولى، كما حصل المهرجان أيضاً على عدد من الأفلام 

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top