تفكيك خلية تابعة لداعش في الزنكورة

تفكيك خلية تابعة لداعش في الزنكورة

 بغداد/ المدى

أعلنت مديرية الاستخبارات العسكرية امس السبت، تفكيك خلية "إرهابية" تدار من خارج البلاد، مؤكدة القبض على عناصر الخلية.

وقالت المديرية، في بيان إنه "بعملية استخبارية نوعية تميزت بجهد استثنائي ومعلومات غاية بالدقة تمكنت مفارز شعبة الاستخبارات العسكرية في الفرقة العاشرة وبالتعاون مع استخبارات الفوج الأول لواء المشاة 38 من اختراق وتفكيك خلية إرهابية مكونة من 4 ارهابيين في منطقة الزنكورة بالرمادي- الأنبار".

وأضافت المديرية أن الخلية "يترأسها أحد الإرهابيين الهاربين إلى خارج العراق ويقوم بإدارتها من هناك، وكانت تعمل على كسب أكبر عدد من الأنصار لها بقصد تنفيذ عمل إرهابي في المحافظة يستهدف المواطنين الأبرياء".

وأشارت إلى أن "جميع أفراد الخلية هم من المطلوبين للقضاء وفق أحكام المادة 4 إرهاب".

ورغم أن العراق أعلن تحرير كامل أراضيه من سيطرة تنظيم داعش إلا أن عناصر التنظيم ينفذون عمليات إرهابية في بغداد وعدد من المدن العراقية بين الحين والآخر.

وتواصل القوات العراقية ملاحقة فلول التنظيم الإرهابي في أنحاء البلاد، لضمان عدم عودة التنظيم وعناصره الفارين مجددا.

الى ذلك أصيب 11 شخصا بجروح، صباح السبت، إثر انفجار ثلاث عبوات ناسفة، بمناطق متفرقة في محافظة كركوك، شمالي العراق.

وقال مصدر أمني، إن "ثلاث عبوات انفجرت في مناطق متفرقة من كركوك ما أدى إلى إصابة 11 شخصا بجروح بينهم عسكري".

كما أعلن مصدر أخر، أن "القوات الأمنية أغلقت شارع المطار داخل مدينة كركوك" بسبب توتر الاوضاع في المدينة.

ايضا قال ان "طيران الجيش تمكن عصر السبت، من قصف أوكار لتنظيم داعش الارهابي، في قاطع الدبس ضمن محافظة كركوك".

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top