الدفاع: خفض عمليات التحالف الدولي  لا يؤثر كثيراً

الدفاع: خفض عمليات التحالف الدولي لا يؤثر كثيراً

 بغداد/ المدى

أكد مدير إعلام وزارة الدفاع يحيى رسول، أن تأثر القوات العراقية بقرار التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة بخفض عملياته في العراق، لن يكون كبيرا.

وقال رسول في تصريح صحفي ردا على قرار التحالف بتخفيض عملياته: "أعتقد سيكون هناك تأثير بسيط وليس بالتأثير الكبير"، متابعا "القدرات العسكرية العراقية الآن قدرات كبيرة وفي تنامٍ كبير، وتستطيع ملاحقة بقايا فلول داعش".

وأضاف رسول "القوات العراقية واقعيا على الأرض قادرة وبشكل كبير على حماية الأراضي العراقية، وحماية الحدود، وأيضا كقوة جوية لدينا القدرة".

وسبق أن أعلن التحالف الدولي ضد تنظيم "داعش" الإرهابي، صباح السبت، خفض عملياته في العراق لأسباب أمنية، وذلك على لسان مسؤول أمريكي.

كما أعلن متحدث باسم حلف شمال الأطلسي "الناتو"، امس السبت، أن الحلف علق مهام التدريب في العراق بعد مقتل القائد العسكري الإيراني قاسم سليماني.

وذكرت وكالة "فرانس برس" أن بعثة الناتو في العراق، والتي يبلغ عددها بالمئات، تعمل على تدريب قوات الأمن في البلاد بناء على طلب حكومة بغداد لمنع عودة تنظيم "داعش" الإرهابي.

وأكدت الوكالة، بحسب متحدث من "الناتو"، أن الحلف علق مهام التدريب، على خلفية مقتل سليماني.

كما أبلغت قيادة العمليات في الجيش الألماني لجنة الدفاع بالبرلمان مساء الجمعة أنّ ألمانيا قررت تعليق مهمات التدريب في العراق في أعقاب الضربة الأمريكية التي استهدفت الجنرال الإيراني قاسم سليماني، مبينة أن المقر الرئيس للتحالف الدولي المناوئ لتنظيم داعش هو الذي أصدر القرار. وأوضحت أن القرار إجراء احترازي لحماية الجنود الألمان.

وكانت ألمانيا قد قررت في وقت سابق من يوم الجمعة تقييد حركة القوات في العراق في أعقاب الغارة الأميركية. وأعلن متحدث باسم قيادة عمليات الجيش الألماني في بوتسدام أن قوة الجيش الموجودة في العراق شددت من إجراءاتها الأمنية في أعقاب الغارة التي نفذتها القوات الأمريكية وقررت تقييد حركة القوات، سواء على الأرض أو في الجو.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top