ليدي غاغا تكشف عن تعرّضها للاغتصاب

ليدي غاغا تكشف عن تعرّضها للاغتصاب

أثناء مقابلة أوبرا وينفري، يوم السبت الماضي، كشفت النجمة العالميَّة، ليدي غاغا (33 عامًا)، عن الاضطرابات النفسية التي عانت منها وذلك نتيجة تعرُّضها للاغتصاب المتكرّر عندما كانت في الـ19 من عمرها.

 وتحدّثت النجمة الشهيرة عن عدم خضوعها لعلاج نفسيّ قائلة: "أصبحت نجمة بشكل مفاجئ، وكنت أسافر حول العالم متوجهًة من غرفة في فندق إلى مرأب لسيارات ليموزين، ثم لخشبة المسرح، لم أتعامل مع الوضع مطلقًا، ثم فجأة بدأت أشعر بألم شديد لا يصدق في جميع أنحاء جسمي بالكامل، يشبه الألم الذي شعرت به بعد اغتصابي". كلام غاغا جاء أثناء مقابلة وينفري، وبعد المقابلة دخلت الإعلامية الأميركية الشهيرة إلى الكواليس لتلتقي غاغا حيث بدأت السيدتان بالبكاء. وتتخذ ليدي غاغا دومًا مواقف واضحة من الاعتداءات الجنسيَّة في الوسط الفنيَّ، إذْ اعتذرت في العام الماضي عن العمل مع آر. كيلي، وذلك بعد اعتقاله واتهامه بقضايا تتعلق بالاعتداء الجنسي على الشابات. آنذاك، قالت غاغا ذلك: "أقف وراء هؤلاء النساء، وأؤمن بهن وأعلم أنهن يعانين، وأشعر بقوة أن أصواتهن يجب أن تسمع وتؤخذ على محمل الجد".

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top