الصدر يلغي وقفة احتجاجية لـ تجنب الفتنة

الصدر يلغي وقفة احتجاجية لـ تجنب الفتنة

 بغداد / المدى

أفاد مكتب زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر بأن الأخير ألغى وقفة احتجاجية لمناهضة للولايات المتحدة في العراق لـ"تجنب فتنة داخلية".

يأتي ذلك بعد ساعات من دعوة صادرة عن "الهيئة السياسية" للتيار الصدري، إلى وقفة احتجاجية ضد السفارة الأمريكية ببغداد مساء الاحد (امس) رفضا لـ"الاحتلال الأمريكي وغيره ممن تجاسروا على رمز الوطن القائد السيد مقتدى الصدر".

وقال صالح محمد العراقي المقرب من الصدر في منشور على فيسبوك: اتفهم عواطفكم الجياشة ازاء الهجمة الامريكية ضد سماحته (الصدر)، الا انه ينهاكم عن التظاهر لاجل ذلك حتى لا ننجر الى فتنة داخلية.

وبشأن موقف الصدر من الاحتجاجات التي انسحب منها قبل يومين، نقل العراقي عن الصدر قوله: انني اذ اوقفت الدعم الايجابي والسلبي ان جاز التعبير انما اردت ارجاع الثورة الى مسارها ورونقها الاول لا الى معاداتها.. وان لم يعودوا فسيكون لنا موقف آخر لمساندة القوات الامنية البطلة والتي لابد لها من بسط الامن لا الدفاع عن الفاسدين بل من اجل مصالح الشعب ولاجل العراق وسلامته.. مضافا الى اننا لن نسمح للفاسدين بركوب موجها لاسيما من سارعوا الى تصريحات لصالح الثورة ما ان ظنوا اننا ابتعدنا عنها.. ولن نبتعد انما لا نريد ان تسوء سمعتها.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top