بغداد أبرد من موسكو وستوكهولم

بغداد أبرد من موسكو وستوكهولم

 متابعة المدى

سجلت بغداد فجر امس الأربعاء معدلات حرارة أكثر انخفاضا من المعدلات المسجلة في موسكو، في نفس التوقيت، بحسب تطبيق Weather المتخصص بالطقس.

وانخفضت درجات الحرارة في بغداد متأثرة بـ"منخفض جوي ذي تأثيرات قطبية عالية الفعالية"، بحسب راصدين جويين.

وقال الراصد الجوي كاظم سليمان إن "البلاد تتأثر بمنخفض جوي أدى إلى سقوط ثلوج في ظاهرة نادرة"، وتوقع سليمان انتهاء تأثيرات هذا المنخفض وعودة الحرارة إلى طبيعتها المرتفعة نسبيا بدءا من نهار اليوم.

وسجلت بغداد -1 درجة مئوية، في الساعة الثالثة من فجر يوم امس، فيما كانت درجة الحرارة المسجلة في موسكو، بحسب تطبيق الطقس 1 مئوية بانخفاض درجتين عن بغداد.

وبين تطبيق Weather الشهير إن درجات الحرارة المسجلة في بغداد كانت أيضا أبرد من تلك المسجلة في أوتاوا عاصمة كندا وستوكهولم عاصمة السويد وبرلين عاصمة ألمانيا، ومدينة إسطنبول في تركيا.

وسجلت محافظتا السليمانية ودهوك شمالي العراق درجات حرارة منخفضة وصلت إلى -8 درجة مئوية، و- 10 مئوية في المناطق الجبلية من المحافظتين.

وبدأ تأثير موجة البرد على البلاد مساء يوم الجمعة الماضية ووصلت إلى أقصى مراحلها يوم أمس بعد ساعات من تساقط نادر للثلوج في العاصمة بغداد ومناطق البلاد الوسطى والغربية، بالإضافة إلى المناطق الشمالية.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top