واشنطن: يتوجب على حكومة بغداد حماية سفارتنا

واشنطن: يتوجب على حكومة بغداد حماية سفارتنا

 بغداد / المدى

أكد وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، امس الأربعاء، أنه يتوجب على الحكومة العراقية حماية السفارة الأميركية في بغداد.

وقال بومبيو في تصريحات صحفية: "نعمل مع الحكومة العراقية وعليها تحمل مسؤولية الحفاظ على سفارتنا ومنشآتنا العسكرية"، مشيراً إلى أنهم "لم يتمكنوا من تحقيق ذلك مراراً".

وتابع وزير الخارجية الاميركي "نحن لا نتطلع فقط إلى إلقاء القبض على من قاموا بالهجوم على السفارة، بل نطالبهم بالقيام بالمزيد من العمل".

وأضاف "لا أتحدث مسبقاً عما يمكن أن يكون عليه ردنا على الهجوم على السفارة، لكننا ندرك أنه لا يمكن أن يصبح أمراً طبيعياً أن يقوم الإيرانيون عبر وكلائهم في العراق بتعريض حياة الأميركيين للخطر. هذا لا يمكن أن يكون عادياً ولا يمكن أن يكون روتينياً".

وشدد بومبيو على أنه "يجب أن تكون هناك مساءلة مرتبطة بتلك الهجمات الخطيرة للغاية".

كما بين أنه "نحن على استعداد للتحدث مع الإيرانيين في أي وقت، لكن يتعين عليهم تغيير سلوكهم بشكل جذري، هذا ما طلبناه باستمرار لمدة 3 سنوات، ووضعنا 12 نقطة وأموراً يتعين عليهم القيام بها".

وتابع "لا يمكنهم بناء برنامجهم النووي وإثارة الرعب في جميع أنحاء العالم، وأنشطتهم خارج الحدود غير مقبولة.. عليهم إعادة برنامج الصواريخ إلى مكان يسمح لهم فيه بالدفاع عن أنفسهم، ليس أكثر من ذلك"، مؤكداً "عندما يكون الإيرانيون مستعدين للمجيء إلى الطاولة والتحدث، سنكون مستعدين. لسنا على عجلة ولسنا قلقين".

وفي سياق آخر، أكد رئيس حكومة إقليم كردستان ووزير الداخلية الإيطالي، أثناء اجتماعهما على مواصلة تدريبات قوات البيشمركة في إقليم كردستان من قبل إيطاليا، وتعزيز العلاقات بين البلدين.

وعقد رئيس حكومة إقليم كردستان مسرور بارزاني، امس الأربعاء، اجتماعاً مع وزير الخارجية الإيطالي لويجي دي مايو. وتباحث الجانبان خلال الاجتماع، حول آخر التطورات على الساحة العراقية والمنطقة عموماً، كما تمت مناقشة سبل تمتين العلاقات بين إقليم كردستان وإيطاليا ولاسيما التعاون التجاري، وكذلك في مجال البنية التحتية وبما يشمل النهوض بالقطاع الزراعي.

واكد الاجتماع على مواصلة تدريب قوات البيشمركة ودعمها في الحرب المستمرة ضد الإرهاب.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top