الفتح: الرئيس المكلف يضع اللمسات الأخيرة لكابينته

الفتح: الرئيس المكلف يضع اللمسات الأخيرة لكابينته

 بغداد / المدى

قال النائب عن تحالف الفتح حنين قدو إن رئيس الوزراء المكلف محمد توفيق علاوي لم يكمل بعد اللمسات الأخيرة لكابينته الوزارية.

ورجح قدو، حصول تغيير أو تعديل لبعض الأسماء المطروحة بالكابينة خلال الساعات المقبلة سيما في ظل استمرار طرح المكونين الكردي والسني المرشحين على علاوي لشغل حصصهما الوزارية.

وتوقع قدو وضع رئيس الوزراء المكلف للمسات الأخيرة والانتهاء من تشكيل الكابينة الوزارية قبل ساعات من الجلسة البرلمانية.

وفي سياق متصل، نفى النائب عن كتلة صادقون نعيم العبودي، ما تحدث به خبير امني عن وجود خلافات بين مكونات تحالف الفتح، فيما أكد عدم المشاركة في حكومة علاوي مع منحها الثقة.

وكتب العبودي في رد له على ما غرد به الخبير الامني هشام الهاشمي قائلا: هذه معلومات غير دقيقة، ما زال الفتح موقفه موحد برئاسة العامري، والمبادئ التي اتفقنا عليها في داخل الفتح الجميع ملتزم بها، وأهمها عدم المشاركة في الحكومة، والاستعداد للانتخابات المبكرة.

وكان الهاشمي قد غرد على موقع تويتر قائلا: إن ازمة منح الثقة لكابينة محمد علاوي أظهرت المصالح الحزبية الداخلية؛ حيث يؤثر تعارض المصالح وعدم توافق الأهداف بين الأطراف على حجم الثقة بقيادة الفتح في إدارة مصالح كل الأطراف بعدالة، حيث شعر كل من سند وصادقون وإرادة بإهمال مصالحهم عندما اعطى العامري أصواتهم بعيدا عن التشاور.

وكانت كتلة صادقون النيابية قد اكدت ان غالبية الكتل السياسية ستحضر جلسة تمرير كابينة رئيس الوزراء المكلف محمد علاوي .

وقال النائب فاضل الفتلاوي، في تصريح صحفي ان "الحوارات مستمرة بين الكتل السياسية لعقد جلسة تمرير الكابينة الحكومية"، مشيرا الى "ضرورة منح علاوي كامل الصلاحية في اختيار وزرائه دون فرض الشروط".

ودعا الفتلاوي، رئيس الوزراء المكلف الى طرح كابينته الوزارية قبل 72 ساعة من عقد جلسة منح الثقة.

الى ذلك، اكد عضو مجلس النواب عن تحالف سائرون سلام الشمري، اهمية الحضور النيابي المكثف لجلسة البرلمان الاستثنائية للتصويت على الكابينة الوزارية.

وقال في بيان صحفي ان رئيس الوزراء المكلف محمد توفيق علاوي اكمل كابينته الوزارية وبانتظار الجلسة النيابية الاستثنائية للتصويت والمضي بتنفيذ البرنامج الحكومي ومتطلبات الشعب المشروعة للفترة المقبلة.

واضاف الشمري ان "اصحاب المحاصصة وشراء المناصب لا تروق لهم الكابينة الوزارية المستقلة بل على العكس يفضلون بقاء المناصب وفق نظام الحكومات السابقة والتي ثار الشعب ضدها".

وكان رئيس الوزراء المكلف محمد علاوي دعا مجلس النواب الى عقد جلسة استثنائية للتصويت على منح الثقة لكابينته الوزارية المؤقتة.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top