اليويفا يحسم مستقبل بطولاته عبر تقنية  الاتصال بالفيديو

اليويفا يحسم مستقبل بطولاته عبر تقنية الاتصال بالفيديو

 بغداد / المدى

سيكون بعد غد الثلاثاء يوماً حاسماً للاتحاد الأوروبي لكرة القدم الذي سيعقد اجتماعاً مصيرياً عبر تقنية الاتصال بالفيديو يشارك فيه ممثلي جميع الاتحادات الوطنية البالغ عدد هم 55

إضافة الى ممثلين عن الاندية وممثلين عن اللاعبين لبحث مستقبل مسابقات الأندية وبطولة كأس أوروبا لكرة القدم 2021 في ظل تواصل تفشي فيروس كورونا المستجد وتأثيره على مختلف الاحداث الرياضية في القارة العجوز .

وذكر الاتحاد الأوروبي لكرة القدم على موقعه الرسمي : إن الدعوة الى هذا الاجتماع الطارئ جاء بعد تصنيف فيروس كورونا المستجد من قبل منظمة الصحة العالمية بأنه أصبح وباءً عالمياً وإن أوروبا اصبحت البؤرة الرئيسة لها منذ نهاية الأسبوع الماضي نتيجة لارتفاع حالات الوفاة والإصابة به في عدد كبير من البلدان حيث أجبر الحكومات الى تأجيل المسابقات الرياضية الى ما بعد شهر نيسان المقبل ومنها دورياتها الكروية وإخضاع عدد من لاعبي الفرق الانكليزية والايطالية والاسبانية الى الحجر الصحي يمتد الى أربعة عشرة يوماً الى جانب قيام الاتحاد الأوروبي لكرة القدم بالاعلان عن تأجيل مباريات إياب دور ثمن النهائي من دوري أبطال أوروبا لكرة القدم 2020 والدوري الأوروبي لكرة القدم الى أشعار أخر .

وبين أن اليويفا سيصدر بياناً عاجلاً بعد انتهاء هذ ا الاجتماع الطارئ الذي سيقام لاول مرة عبر تقنية الاتصال بالفيديو بناءً على طلب عدد كبير من الاتحادات الاوروبية والاندية المشاركة في منافسات دوري أبطال أوروبا لكرة القدم والدوري الاوروبي لكرة القدم ورابطة اللاعبين في القارة .

ومن جهة أخرى أوصى الاتحاد الدولي لكرة القدم بتأجيل جميع المباريات الدولية الودية المقرر أن تقام خلال شهر اذار الجاري وشهر نيسان المقبل في جميع أنحاء العالم بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد .

وأضاف الاتحاد الدولي لكرة القدم عبر موقعه الرسمي : في ضوء الاوضاع الحالية المتعلقة بفيروس كورونا قرر مكتب مجلس الفيفا أن القواعد العامة لكرة القدم والتي تلزم الاندية عادة بالسماح للاعبيها بالمشاركة مع منتخباتهم الوطنية لن تنطبق على فترة المباريات الدولية القادمة في شهري آذار ونيسان .

وتابع الفيفا كلامه قائلاً :لتجنب أي مخاطر صحية غير ضرورية وأيضاً حالات الظلم الرياضي المحتمل حدوثها نوصي بتأجيل جميع المباريات الدولية التي كان من المقرر إجراؤها سابقاً في شهري آذار ونيسان حتى يحين الوقت المناسب الذي يمكن خلاله إقامتها في بيئة آمنة للاعبين والجمهور على حد سواء .

وأشار الى أنه اتخذ هذا القرار بعد مشاورات عديدة مع الجهات المختصة وخاصة منظمة الصحة العالمية معتبراً أن هذه الخطوة هي الأنسب في المرحلة الحالية في ظل حالة القلق التي يعيشها المجتمع الدولي بسبب سرعة تفشي الفيروس بوتيرة متسارعة للغاية .

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top