وقفة مع... بغداد تحتفي برسوم الفنانات العراقيات

وقفة مع... بغداد تحتفي برسوم الفنانات العراقيات

محمد جاسم 

تحت شعار (معا نبني الوطن بالفن والابداع) احتضنت قاعة عشتار معرضاً تشكيلياً لمناسبة عيد المرأة العالمي، تثمينا لدور المرأة العراقية المجاهدة التي لا تضاهيها أي امرأة بالعالم نظراً للمعاناة التي تعانيها.

وكانت السند الحقيقي للرجل العراقي في البيت والعمل. وشاركت في المعرض عشرات الفنانات التشكيليات من شتى الاعمار والمدارس الفنية وبلوحات معبرة وباحجام مختلفة، لكنها تشترك بالاهتمام بالمرأة ومعاناتها. المعرض كان عبارة عن كرنفال جميل مؤطر بالالوان الزاهية التي كانت تتحرك كفراشة ملونة على لوحات المشاركات. 

وقالت الفنانة لمياء حسين: اسم اللوحة التي شاركت فيها (ثبات) قياس 100_80 كانفاس مع زيت... والعمل بالسكين طبعا.. ولم استخدم هنا الفرشاة. يترجم العمل المرأة بمعناها الحقيقي ومعناها كرمز للوطن. فرغم كل مصاعب الحياة، مرت المرأة بمراحل من الازمات تبدو متداخلة بأزمة وطن او مجتمع. لكنها ثابتة كثبات الأرض التي تفترشها.

وقال الفنانة شفاء هادي: شاركت بلوحة قياس 80 في 100 الوان زيتي تحاكي معاناة المرأة وفقدانها ابنها والحزن الذي في تعابير وجهها وهي احدى المعاناة التي تتحملها المرأة العراقية في ظل واقعنا اليومي المنفلت. في حين اشارت الفنانة لميعة الجواري الى انها شاركت في كل معارض المرأة سابقا. لوحتي هي عبارة عن اشكال هندسية تنتمي للمدرسة التكعيبية. استخدمت فيها اكلريك على كانفاس. احتوت على عدة اشكال بالوان زاهية تمنح المتلقي حالة من السرور. وتعنى بمعاناة المرأة لاسيما حزنها. ذلك الحزن المتأصل فيها منذ زمن سحيق وتحملها معاناة واعباء الحياة. الناقد التشكيلي علي الدليمي قال عن المعرض:- ضم تجارب متنوعة في الرسم والنحت والخزف، تناولت موضوعات مستقاة من الحياة الإنسانية اليومية، فيها التعبيرية التي ترمز إلى المأساة والأمل والألم والدواخل الإنسانية بشكل عام، منها أعمال تجريدية رمزية أخرى تضم موضوعات جمالية وتعبيرية.. فضلاً عن تناول صور الطبيعة العراقية الرائعة، وصور من أزقة وفولكلور بغداد القديمة كتوثيق فني وتاريخي.. وجميع الأعمال المشاركة هي تجارب ما بين الناضجة منها.. وبعضها المستقرة.. وبعض منها ما تزال تبحث عن الاستقرار. وقالت الفنانة مروة الحايك انها تحرص دائما على المشاركة في معرض عيد المرأة لانها تجد في ذلك فرصة كبيرة للتعبير عن خلجات ذاتها والتضامن مع المرأة العراقية وهي تدافع عن حقوقها المستلبة.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top