وقفة مع... آخر معارضه الفنية أقامته مؤسسة المدى..رحيل عاشق الألوان صلاح جياد عن 73 عاماً

وقفة مع... آخر معارضه الفنية أقامته مؤسسة المدى..رحيل عاشق الألوان صلاح جياد عن 73 عاماً

 متابعة المدى

توفي صباح امس الاثنين،الفنان التشكيلي الكبير صلاح جياد الذي وافته المنية في احدى مستشفيات العاصمة الفرنسية باريس بعد صراع مع المرض عن 73 عاما .

ولد صلاح جياد في البصرة عام 1947، ودرس في معهد وأكاديمية الفنون الجميلة ببغداد، وتخرج عام 1971، ثم عمل في مجلة "مجلتي" وصحيفة "المزمار" للأطفال 7 سنين، وفي مجلة "ألف باء" الأسبوعية وصحيفة الجمهورية وغيرها.

كما أسهم في تأسيس جماعة الأكاديميين التي تتكون من الفنانين كاظم حيدر وفيصل لعيبي ونعمان هادي ووليد شيت، والتحق في باريس إلى مدرسة الفنون الجميلة (بوزار)، وانهى دراسة الدكتوراه في تاريخ الفن، وأقام معارض كثيرة في فرنسا وخارجها، وحاز على عدة جوائز ذهبية.

درس جياد الطبيعة وجسّمها بحرفية لا تضاهى، بكل تفاصيلها الدقيقة وبكل عمق، وبتقنية ترافقها شفافية وحضور لوني وبصري بارع، لذا تعتبر لوحاته أعمالا منهجية متكاملة، دراسية وتشريحية ترفعه إلى مصاف كبار الفنانين في العالم، فهو تشكيلي لا يخطئ النظر إلى الحياة ومتطلباتها، مثلما لا يخطئ في تصويرها، وضبط منظورها وتفاصيلها الدقيقة، مؤطرا إياها بأسلوب منهجي مدرب وعميق، كنصوص فنية متناهية الدقة.

وكان للأطفال نصيب من إبداعه حيث أنجز أعمال تخرّج تاريخية رفدت مطبوعات الأطفال بثقافة بصرية جديدة غير مألوفة سابقا، حيث اشتهر بمسلسلاته الجميلة منها "رحلة ماجلان"، و"أحمد بن ماجد"، وغيرها من القصص التاريخية.

غادر العراق إلى باريس عام 1979 ، وانتقل من الواقعية الى التعبيرية ثم اتخذ الأسلوب الأكاديمي بالرسم، كما انتقل بعدها لرسم التجريد المفرط كما تشير بعض محاولاته ومزج بين الألوان كظاهرة استطاعت ان تتسم بها لوحاته. وكانت مؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون قد اقامت العام الماضي معرضا شاملا لاعمال الفنان الراحل صلاح جياد ضمن فعاليات معرض اربيل الدولي للكتاب وطبعت كراسا ضم العديد من اعماله واستمر المعرض على مدى ايام معرض الكتاب حيث استقطب جمهورا كبيرا من عشاق الفن التشكيلي، كما اصدرت صحيفة المدى ضمن ملحق عراقيون عددا خاصا عن الفنان الراحل واقام بيت المدى للثقافة والفنون جلسة احتفاء بالفنان الكبير، تحدث فيها عدد من الفنانين والمعنيين عنه وعن منجزه الفني.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top