حتى في زمن  كورونا ... اليابانيون في مقار أعمالهم  حتى الموت

حتى في زمن كورونا ... اليابانيون في مقار أعمالهم حتى الموت

قالت قناة "سي إن إن" الأميركية إن اليابانيين لا يزالون يذهبون إلى مقار أعمالهم رغم انتشار فيروس "كورونا" المستجد، ودعوة حاكمة طوكيو، يوريكو كويكي، للعمل من المنزل حتى 12 أبريل (نيسان)، وكذلك الشركات الكبرى، مثل "هوندا" و"تويوتا" و"نيسان". وأضافت القناة أن الموظفين في اليابان لن يستجيبوا لتلك الدعوات، إلا حينما يصدرها رئيس الوزراء الياباني، شينزو آبي، الذي رفض هذا الأسبوع إعلان حالة الطوارئ، التي ستضغط على الشركات لفرض إجراءات العمل عن بعد والتباعد الاجتماعي، ولكن حتى الآن لا يزال بإمكان الشركات العمل بشكل قانوني من مكاتبها. ولفتت القناة إلى أن اليابان مشهورة بما يُعرف بثقافة "كاروشي" أو "الموت بسبب العمل الزائد"، ووجدت دراسة حكومية أجريت في عام 2016 أن واحداً من كل خمسة موظفين كان عرضة لخطر العمل حتى الموت. حتى أن للبلد كلمتها الخاصة بها: "كاروشي"، أو الموت بسبب العمل الزائد، الذي يُعرَف بأنه موظف يعمل بجد لدرجة أنه يموت نتيجة للتوتر.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top