رفع علم المثليين على بعثة الاتحاد الأوروبي ببغداد يثير موجة غضب سياسية

رفع علم المثليين على بعثة الاتحاد الأوروبي ببغداد يثير موجة غضب سياسية

بغداد / المدى

اثار رفع بعثة الاتحاد الأوروبي في العراق، أمس الأحد، علم المثليين وبشكل رسمي داخل موقع البعثة، موجة انتقادات سياسية. 

وقال الحساب الرسمي للبعثة على (تويتر): "بالاشتراك مع السفارة الكندية والسفارة البريطانية في العراق، ننضم اليوم في بغداد مع بعثات الاتحاد الأوروبي حول العالم في رفع علم قوس قزح للاحتفال باليوم العالمي لمناهضة رهاب المثلية والتحول الجنسي وتسليط الضوء على حقوق المثليين/ات ومتحولي/ات الجنس ومزدوجي/ات الجنس". بالمقابل، دعا بشير حداد، النائب الثاني لرئيس مجلس النواب، أمس الاحد، لجنة العلاقات الخارجية والأوقاف واللجان المعنية باتخاذ الاجراءات اللازمة ضد تصرف بعثة الاتحاد الاوروبي برفع علم "المثليين" في بغداد. وعبر حداد في بيان عن رفضه واستنكاره "الشديد لما قامت به بعثة الاتحاد الأوروبي في العراق، من تصرف غير مسؤول برفع علم المثليين والشواذ وبشكل رسمي في بغداد"، مؤكدًا على "البعثات احترام سيادة البلاد وهذا التجاوز للحدود مرفوض وينافي قيمنا الدينية وأعرافنا الاجتماعية". وأضاف، "لانسمح برفع علم الشواذ والمثليين على أرضنا، وندعو وزارة الخارجية والجهات المعنية لمتابعة القضية، ووجهنا لجنة العلاقات الخارجية والأوقاف واللجان المعنية باتخاذ الاجراءات اللازمة ضد هذا التصرف"، مشيرًا إلى أن "هذا التصرف استفزاز واضح لمشاعر الشعب العراقي، وعلى البعثة إنزال العلم فورًا وتقديم اعتذار عن فعلتهم وعدم رفعه مرة أخرى وسنتابع الإجراءات مع اللجان النيابية". بدورها، دانت لجنة العلاقات الخارجية في مجلس النواب، في بيان "رفع علم المثلية الجنسية في سفارة بعثة الاتحاد الاوروبي وتعتبره تجاوزًا على القيم والاعراف الاجتماعية والعقائد الدينية للشعب العراقي". ودعت "وزارة الخارجية العراقية للقيام بدورها في منع اي تجاوزات أخرى تحدث في المستقبل من قبل البعثات الدبلوماسية العاملة في العراق". الى ذلك، قال رئيس كتلة النهج الوطني عمار طعمة، في بيان ان "ما فعلته بعض السفارات الغربية في العراق اليوم من رفع علم يرمز لتأييد سلوك الشذوذ المنبوذ (المثلية) يمثل انتهاكًا للأعراف والقوانين الدولية التي تلزم هذه البعثات باحترام معتقدات ومتبنيات الشعب المضيف لها وعدم مخالفة قوانين الدولة المضيفة ومراعاة قيم وتقاليد وآداب الشعوب التي تتواجد سفاراتها على أراضيها". وبحسب طعمة "تزداد وقاحة هذا الفعل واستفزازه للعراقيين حينما يقع في شهر رمضان المبارك". وطالب "وزارة الخارجية العراقية باتخاذ الإجراءات القانونية المناسبة لردع هذ السلوك المنتهك لعقيدة وقيم الشعب العراقي وإبلاغ تلك السفارات بتقديم الاعتذار للشعب العراقي والتعهد بعدم تكرار هذه الأفعال المنافية للذوق الإنساني السليم". من جانبه، اكد عضو مجلس النواب عن تحالف سائرون سلام الشمري الرفض القاطع للتصرف الذي قام به اليوم الاتحاد الاوروبي برفع علم الشواذ في قلب بغداد. وقال الشمري في بيان تلقته (المدى) إن "العراق بلد اساسه الدين والاخلاق ولا يمكن السماح لأي تصرف يخرج عن هذه الاسس ومن اي جهة مهما كانت"، معتبرا التصرف الاوروبي "استخفافا بالقيم الدينية والاخلاقية لشعب العراق بجميع اديانه واطيافه". وطالب الشمري الحكومة ووزارة الخارجية بـ"اتخاذ الخطوات اللازمة المعبرة عن الرفض القاطع لهذا التصرف ويجب ان يتم انزال هذا العلم فورا". الى ذلك، طالب النائب عن عصائب اهل الحق حسن سالم، بغلق سفارات الاتحاد الاوروبي في بغداد. وقال سالم في بيان، إنه على "الحكومة غلق سفارات الاتحاد الاوروبي في العاصمة بغداد بسبب أفعالها الشاذة". واضاف، إن "التصرف الشاذ واللا أخلاقي يعبر عن السلوك المشين والشذوذ تجاه الشعوب الاسلامية واتجاه الاعراف والتقاليد المحترمة". وأضاف أن "بعثة الاتحاد الاوروبي وهذه السفارات التي لم تراعي دين وأخلاق وعادات وأعراف المجتمع العراقي ردّ فعلها أكبر من صفحة داعش السوداء وهو مسخ للقيم وللأخلاق والعادات". وأوضح سالم، "لا بد ان يكون هناك موقف حازم من الحكومة بغلق هذه السفارات وعدم السماح لمثل هذه الأفعال الشاذة التي تنافي الاعراف والتقاليد التي تربى عليها المجتمع العراقي والدين".

تعليقات الزوار

  • عبدالرزاق فليح العيساوي

    مهزلة كاملة الجوانب -- العراق في اتعس حال -- وهذه احدى المهازل لغرض التعتيم على مطالب الجماهير العراقيه للحصول على لقمة العيش والحياة الكريمه ---

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top