نتائج  إيجابية  في المرحلة الأولى لتجارب لقاح ضد  كورونا

نتائج إيجابية في المرحلة الأولى لتجارب لقاح ضد كورونا

أعلنت شركة "موديرنا" الأميركية، امس (الاثنين)، عن "معطيات موقتة إيجابية" في المرحلة الأولى من التجارب السريرية على مشروع لقاح ضد فيروس "كورونا" المستجدّ، على عدد صغير من المتطوّعين.
وجاء في بيان صادر عن المختبر، أن اللقاح بدأ وكأنه يثير استجابة مناعية لدى ثمانية أشخاص تلقّوه، بنفس حجم الاستجابة التي يمكن رؤيتها لدى الأشخاص الذين أُصيبوا بالفيروس. وأضاف البيان، أن المرحلة الثالثة من التجارب السريرية، وهي الأهمّ مع عدد كبير من المتطوّعين، ستبدأ في يوليو (تموز).
وتعمقت هوة الانقسامات بين الدول الكبرى مع تنافس أميركي - أوروبي حول لقاح مستقبلي وتوتر بين الرئيس الأميركي دونالد ترمب والصين في إطار معركة مكافحة "كوفيد – 19". ونظرًا للجهود المبذولة، يمكن أن يكون متوافرًا بحلول سنة كما أعلنت الوكالة الأوروبية للأدوية، الخميس، لكن مدير الستراتيجية لدى الوكالة الأوروبية، ماركو كافاليري، قال إنه احتمال ينم عن "تفاؤل".
وهناك حاليًا أكثر من مائة مشروع في العالم وأكثر من عشر تجارب سريرية للقاح لمحاولة إيجاد علاج للمرض الذي ظهر في مدينة ووهان الصينية، لكن منظمة الصحة العالمية قالت، إن "هذا الفيروس قد لا يختفي أبدًا" حتى في حال التوصل إلى لقاح.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top