أنجلينا جولي: كورونا أثبتت أنني لست أمًا مثالية

أنجلينا جولي: كورونا أثبتت أنني لست أمًا مثالية

قالت الممثلة الأميركية، أنجلينا جولي، إن من "المستحيل" أن تكون أمًا مثالية. وكتبت جولي في مجلة "تايم" الأميركية أن بقاءها مع أبنائها الستة خلال أزمة فيروس كورونا جعلها تدرك أن من المستحيل "تلبية كل الاحتياجات" في وقت واحد. يشار إلى أن جولي (‏‏44 عامًا) لديها ستة أبناء، ثلاثة بيولوجيين وثلاثة بالتبني، مع زوجها السابق الممثل الأميركي براد بيت.
وقالت جولي "الآن في ظل أزمة فيروس كورونا، أفكر في جميع الآباء والأمهات الذين لديهم أطفال في المنزل. جميعهم يأملون في أن تكون لديهم القدرة على أداء كل شيء على نحو صحيح، وتلبية كل الاحتياجات، والبقاء هادئين وإيجابيين. أمر واحد ساعدني هو إدراك أن تنفيذ ذلك مستحيل". وأضافت جولي أن الأطفال لا يريدون أن يكون آباؤهم "مثاليين"، بل يريدونهم أن يكونوا صادقين.
وحول قرارها بأن تصبح أمًا عندما تبنت ابنها "مادوكس" من كمبوديا عام 2002، قالت "لم يكن من الصعب تكريس حياتي لإنسان آخر".

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top