رأيك وأنت حر: جهاز قياس الكفاءة الرئوية المحدث

د.أثير محمد صبري 2020/05/31 08:20:45 م

رأيك وأنت حر: جهاز قياس الكفاءة الرئوية المحدث

 د.أثير محمد صبري

تعد الاختبارات الفسيولوجية المحك الحقيقي لتقييم الحالة التدريبية للأفراد الرياضيين في مختلف الألعاب الرياضية لأنها تعكس القدرات الحقيقة للأجهزة الوظيفية الداخلية واستجاباتها للمؤثرات الخارجية التي تتعلّق بالجهود والأحمال البدنية التي تواجه الرياضيين.

ولعل هذه الاختبارات هي، من أهم الإجراءات التي يحتاجها المدربون، لكونها تعطيهم الكثير من المؤشّرات والدلائل الحقيقة التي تتعلق بالحالة الفسيولوجية للأفراد الرياضيين والتي من خلالها يتم تقييم أداء هؤلاء الرياضيين وتنظيم تدريبهم وبناء وتقنين العمل التدريبي لهم وفق برامج تدريبية يتم وضعها بناءً على نتائج تلك الاختبارات، فضلاً عن كونها أيضاً تعد الأدوات التي يحصل من خلالها الباحثون على البيانات والنتائج التي تعكس مستوى لاعبيهم.

من المعلوم أن هذه الاختبارات تحتاج إلى توفر واستخدام الأجهزة الدقيقة التي من خلالها يتم الحصول على نتائج الحالة الفسيولوجية أو الوظيفية للرياضي. 

قياس التنفس (Spirometer) هو أكثر اختبارات وظائف الرئة شيوعاً (PFTs) يقيس وظيفة الرئتين وتحديداً الكمية وحجم هواء الزفير. أما جهاز التنفس (Respirometer) هو جهاز يستخدم لقياس معدل التنفس وزمن وحجم ومدة الحفاظ على هواء الشهيق بالرئتين للإنسان لأطول فترة ممكنة عن طريق قياس سعة وحجم هواء الشهيق الأقصى أو ما يطلق عليها (تحمّل الشهيق الأقصى) ويستخدم بالوقت الحاضر لأجل تحسين وظائف الجهاز التنفسي قبل وبعد العمليات الجراحية ولأجل علاج مرضى الانسداد الرئوي المزمن (COPD) .

لقد قمت والمدرس الدكتور فراس عبد الحميد البدراني بتحديث الجهاز لأجل قياس وتدريب الجهاز التنفسي في المجال الرياضي وخاصة في رياضات التحمل بجميع أنواعها والتي تتطلب كفاءة عالية لأجهزة القلب والدوران والتنفس مجتمعة.

من أهم ميزات جهاز قياس الكفاءة الرئوية المحدث خفة وزنه (0.530 كغم) ورخصه ثمنه مقارنة بالأجهزة الطبية المستوردة من خارج العراق ، ويعد من الأجهزة الطبية الرياضية التي يستفيد منها الطبيب العام والطبيب الرياضي وأطباء التأهيل والعلاج الطبيعي والمدرب والرياضي والباحث بالطب الرياضي وطلبة الدراسات العليا وطلبة الكليات الطبية والتمريضية وطلبة الدراسات العليا في كليات التربية البدنية والرياضة في عموم المدن والمحافظات العراقية.

ويعد الجهاز من الأجهزة الطبية الرياضية التي يمكن أن تستخدم في أي مكان داخلي وخارجي يتوفر فيه مصدر كهربائي، ويمكن ربطه وتشغيله بجهاز الحاسوب المحمول (Laptop) كما في المختبرات والقاعات والصالات والميادين الرياضية ، ومن ميزات جهاز قياس الكفاءة الرئوية المحدث كجهاز طبي يقيّم ويشخّص كفاءة عمل الجهاز التنفسي للمرض المصابين بأمراض الجهاز التنفسي المختلفة ومن المدخنين بعد الإقلاع عن التدخين ومن المتعافين من مرض كورونا الذي يصيب جهاز التنفس.

ويستفاد منه كجهاز طبي رياضي لتقييم مستوى كفاءة الجهاز التنفسي للرياضي لأجل الإشراف المستمر وتطوير برامج التدريب ولأجل اكتشاف الموهوبين من الأطفال والناشئين الصغار لفعاليات ومسابقات التحمّل.

كما يعتبر من الأجهزة التدريبية والتعويضية للمرضى المسنّين ومن الجنسين الذين يصعب عليهم أداء البرامج التدريبية الرياضية بالأداء الحركي العملي كالمشي والتمارين الأخرى لأسباب كثيرة حيث يمكنهم تدريب جهازهم التنفسي وهم في وضع الجلوس أو الرقود بالفراش.

ومن المجالات الصناعية لتطبيق فكرة جهاز قياس الكفاءة الرئوية المحدث أحد أهم الأجهزة الطبية الرياضية التي يستوجب تصنيعها وتوفيرها في المستشفيات والمراكز الصحية والعديد من المؤسسات والميادين والأماكن والصالات الرياضية، وهو من الأجهزة التي يجب أن تتوفر في كليات ومعاهد وأقسام التربية البدنية والرياضة بالجامعات العراقية الحكومية والخاصة، والتي تحتاجها الأقسام والفروع الفزيولوجية في الكليات الطبية والتمريضية الحكومية والخاصة، ومن الأجهزة الشخصية المهمة التي يجب أن تتوفر لدى مرضى الانسدادات الرئوية المزمنة والربو وبقية أمراض الجهاز التنفسي لأجل التدريب والتأهيل.

وأخيراً .. جهاز قياس الكفاءة الرئوية المحدث ضروري للمراكز التدريبية في وزارة الشباب واللجنة الأولمبية لاكتشاف وانتقاء وتعيين المواهب الرياضية للألعاب وفعاليات التحمل المختلفة ولقياس اللياقة البدنية بشكل عام وفي جميع المحافظات، وضروري لاختبارات القبول واللياقة للكليات الرياضية والعسكرية والشرطة والدفاع المدني وغيرها.

تعليقات الزوار

  • باسمة بهنام باسيليوس

    جهود مشكورة وبالتوفيق والنجاح ومزيد من التقدم والنجاح وهذه مو بعيدة عنك د مع اطيب التمنيات

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top