عالم فيروسات: العناق أقل خطورة من المصافحة في نقل عدوى  كورونا

عالم فيروسات: العناق أقل خطورة من المصافحة في نقل عدوى كورونا

أكد عالم فيروسات بلجيكي أن العناق أكثر أمانًا من مصافحة اليدين فيما يتعلق بنقل عدوى فيروس كورونا المستجد.
وبحسب صحيفة "نيويورك بوست"، فقد أشار مارك فان رانست، عالم الفيروسات في معهد ريغا للأبحاث الطبية، إلى أنه مع اتجاه عدد من بلدان العالم إلى فك قيود الإغلاق التي فرضها تفشي كورونا، وإمكانية عودة الحياة إلى طبيعتها، سيرغب الكثيرون في عناق ومصافحة أصدقائهم الذين لم يروهم منذ عدة أشهر.
وفي هذا السياق، نصح رانست بعناق الأصدقاء بدلًا من مصافحتهم، لافتًا إلى أن المصافحة تسمح للأيدي "بالتواصل مع بعضها بعضًا"، ما قد يزيد من فرص انتشار الفيروس، في حين أن العناق ينطوي على ملامسة أقل للجلد. ويتعارض كلام رانست مع تحذيرات عدد من الخبراء من عدم الالتزام بإجراءات التباعد الاجتماعي، سواء عن طريق العناق أو المصافحة.
ويؤكد بعض الخبراء أن "تحية الكوع" هي الطريقة الأكثر أمانًا لتحية شخص ما، رغم أن منظمة الصحة العالمية تعارض هذه التحية لأنها تضع ممارسيها على بعد مسافات قليلة جدًا من بعضهم بعضًا.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top