وزير الخارجية الأردني يزور العراق ويلتقي الرئاسات ونظيره العراقي

وزير الخارجية الأردني يزور العراق ويلتقي الرئاسات ونظيره العراقي

 بغداد / المدى

أكد رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي، خلال استقباله وزير الخارجية الأردني، أن القضايا المشتركة بين البلدين ستشهد "تفعيلًا سريعًا" يوازي حجم التحديات.

وذكر بيان لمكتب الكاظمي تلقت (المدى) نسخة منه إن الأخير استقبل وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي والوفد المرافق له، حيث أكد الصفدي دعم بلاده "الكامل للعراق في جميع المجالات ورغبتهم في تعزيز العلاقات بين البلدين".

وأكد الكاظمي خلال اللقاء "أهمية العلاقات العراقية الأردنية، والتعاون بين البلدين في المجالات الاقتصادية، والقضايا ذات الاهتمام المشترك، التي ستشهد تفعيلًا سريعًا يوازي حجم التحديات التي تواجه البلدين، لا سيما التعاون في مجال مكافحة جائحة كورونا، وباقي الملفات الستراتيجية الثنائية".

بدوره، أكد رئيس الجمهورية برهم صالح، أمس الأربعاء أهمية تعزيز المشتركات والروابط التاريخية والثقافية بين العراق والأردن.

واستقبل صالح، الصفدي، في قصر بغداد، حيث أعرب عن تطلع العراق إلى بناء علاقات متطورة من خلال رفع مستوى التعاون مع الأردن في المجالات كافةً، خدمةً للمصالح المشتركة.

وأشار صالح، إلى "أهمية تعزيز المشتركات والروابط التاريخية والثقافية بين البلدين الشقيقين"، مشددًا على "ضرورة توحيد الجهود والعمل جنبًا إلى جنب وتبادل الخبرات الطبية بين العراق والأردن من أجل الحد من تداعيات تفشي جائحة كورونا وتجاوز آثارها على الصعيدين الصحي والاقتصادي".

وحمّل صالح، الوزير الصفدي تحياته إلى الملك عبد الله الثاني ملك المملكة الأردنية الهاشمية.

بدوره نقل وزير الخارجية تحيات العاهل الأردني إلى صالح، مؤكدًا "عزم بلاده توسيع آفاق التعاون البناء مع العراق في مختلف الأصعدة بما يحقق تطلعات الشعبين الشقيقين في التقدم والاستقرار والرفاه".

وجرى، خلال اللقاء، بحث الأوضاع على الساحتين العربية والإقليمية، وتنسيق المواقف بين البلدين من أجل تخفيف حدة الأزمات في المنطقة.

وبدأ وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي، الأربعاء، زيارة رسمية إلى العراق، واستقبله وزير الخارجية العراقي فؤاد حسين.

وقال فؤاد حسين خلال مؤتمر صحفي مشترك إنه بحث مع الصفدي "التعاون في المجال الأمني والاقتصاد والصحة، وتوسيع العلاقات الثنائية".

وفي المؤتمر ذاته، أضاف الصفدي "اتفقنا على التعاون في مجالات الطاقة الكهربائية والنفط والتجارة ومكافحة الإرهاب"، دون تفاصيل عن طبيعة ذلك التعاون.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top