أميتاب باتشان بكى تأثرًا وسعادة بشفاء إيشواريا من كورونا

أميتاب باتشان بكى تأثرًا وسعادة بشفاء إيشواريا من كورونا

بعد ما يقارب الأسبوعين على إعلان إصابة عائلة نجم بوليوود الشهير أميتاب باتشان وابنه أبهيشيك باتشان، وزوجة نجله إيشواريا راي وحفيدته بفايروس كورونا المستجد الترند العالمي،ارتفعت أصوات كثيرة حول العالم بالدعاء والصلاة لهم حتى يشفوا جميعًا. وكان النجم البوليوودي الشهير أميتاب باتشان أول من أعلن إصابته بعدوى فايروس كورونا المستجد المعروف باسم "كوفيد 19" في 12 تموز- يوليو 2020 الجاري، وكان هو أيضًا أول من أعلن شفاء ملكة جمال العالم السابقة والممثلة الهندية إيشواريا راي "46 عامًا"، زوجة نجله أبهيشيك باتشان، وحفيدته أراديا البالغة من العمر "8 سنوات" من فايروس كورونا. ولم يتمالك النجم الهندي الشهير أميتاب باتشان دموعه داخل المستشفى الذي يتلقى العلاج فيه من "فايروس كورونا" المستجد تأثرًا وسعادة بشفاء كنته إيشواريا راي وحفيدته الصغيرة. وبحسب وسائل الإعلام الهندية، قال أميتاب باتشان عبر أحد حساباته بمواقع التواصل الإجتماعي إنه "بكى عندما علم بشفاء زوجة ابنه إيشواريا راي، وحفيدته الصغيرة أراديا البالغة من العمر "8 سنوات" من فايروس كورونا "كوفيد 19".

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top