سان خوسيه يوقف مسيرة جستن ميرام في الدوري الإميركي

سان خوسيه يوقف مسيرة جستن ميرام في الدوري الإميركي

 رحلة طويلة تنتظر مهند جعاز لتمثيل الوطني في تصفيات المونديال

 بغداد / حيدر مدلول

فشل فريق ريال سالت ليك في مواصلة مسيرته بالنسخة الحالية من الدوري الأميركي لكرة القدم بالموسم الحالي إثر سقوطه في فخ الخسارة أمام مضيفه فريق سان خوسيه ايرتكويكس بنتيجة (2-5) في اللقاء المثير الذي جرى بينهما ضمن منافسات الدور ثمن النهائي على ملعب سبارتان ستاديوم في مدينة سان خوسية الأميركية بدون حضور الجمهور

استناداً للاتفاق الذي تم بين رابطة كرة القدم مع الجهات الصحية العليا الذي أثمر عن استكمال المباريات اعتباراً من يوم التاسع من شهر حزيران الماضي في إطار مكافحة جائحة كورونا المستجد.

وشهدت الدقيقة الحادية والعشرين من المباراة تسجيل هدف السبق لفريق سان خوسيه ايرثكويكس عن طريق مهاجمه كريستيان ايسبينوزا سرعان من تمكن اللاعب دوغلاس مارتينيز من إحراز هدف التعادل لفريق ريال سالت ليك بعد دقيقة واحدة فقط لينتهي الشوط الأول بالتعادل الإيجابي. وتقدم فريق سان خوسيه من جديد في الدقيقة التاسعة والأربعين من الشوط الثاني عن طريق ركلة جزاء نجح ماغنوس ايريكسون في ترجمتها وعزّز زميله فاليري كازيا شيفيلي بهدف ثالث جاء في الدقيقة الحادية والستين ليقوم المدرب فريدي خواريز باشراك نجم المنتخب الوطني جستن ميرام وكايل بيكرمان بدلاً من كوري بيرد وايفرتون لويزفي الدقيقة السابعة والستين من أجل الاستحواذ على منطقة الوسط والقيام بالمزيد من الهجمات السريعة بحكم المهارات الفردية التي يمتلكونها أملاً في تقليل الفارق من الأهداف حيث ساهما في حث دامير كريلاش في إحراز الهدف الثاني في الدقيقة الخامسة والسبعين وتعزيز الآمال في إمكانية التعادل خلال الدقائق المتبقية وشهدت الدقيقة الرابعة والثمانين تحولا في مسيرة الفريق عندما تلقى المدافع مارسيلو سيلفا البطاقة الحمراء من قبل الحكم دروفيشير ليعطي الفرصة للاعب كريس وندلوسكي في احراز الهدف الرابع لفريق سان خوسيه الذي اندفع لاعبيه نحو الامام سعياً لتسجيل الهدف الخامس لإنهاء طموحات الخصوم الذي تحقق في الدقيقة التسعين عن ماغنوس ايريكسون بواسطة ركلة جزاء منحت له وشهدت طرد كايل بيكرمان وتمكن بواسطتها من زيادة غلة التهديفية الى خمسة في النهاية التي اسفرت عن وصول فريقه الى الدور ربع النهائي.

طموحات ميرام

وتوقفت طموحات لاعب المنتخب الوطني لكرة القدم جستن ميرام عند الدور 16 من الدوري الاميركي الذي كان يمني النفس به منافسة فريق ريال سالت ليك الذي انتقل إليه يوم الحادي عشر من شهر شباط الماضي على تحقيق اللقب وليكون السبب وراء دعوته من قبل السلوفيني سريتشكو كاتانيتش الى قائمته ولا سيما انه كان يتابع جميع المباريات التي لعبها امام كولورادورابيدزومينيسوتا يونايتد وسبورتنج كانساس سيتي أملاً في الحصول على القناعة الكافية في ضمّه من جديد على ضوء الضغوطات التي تعرّض لها من قبل الشارع الرياضي الكروي بأنه يتوجّب الاستفادة المباشرة من امكانيات اللاعبين المحترفين في الدوريات الخارجية ويقف ميرام على رأسهم نظراً للخبرة الطويلة التي يمتلكها وقدرته الى جانب زملائه الآخرين في تحقيق الطموحات في نيل تذكرة العبور الى الدور الثالث الحاسم من كأس العالم لكرة القدم 2022 بقطر والمشاركة في النسخة الثامنة عشرة من بطولة كأس آسيا لكرة القدم بالصين.

وأصبح جستن ميرام اللاعب العراقي الثاني الذي يغادر فريقه الدور ثمن النهائي من الدوري الاميركي لكرة القدم بالموسم 2020 بعد المدافع علي عدنان الذي يلعب في صفوف فريق فانكوفرو ايتكابس ولم يستطع الانتقال الى دور ربع النهائي إثر خسارته بفارق ركلات الترجيح بنتيجة (1-3) أمام مضيفه فريق سبورتيج كانساس سيتي في المواجهة الملتهبة التي انتهى الوقت الاصلي بالتعادل السلبي واحتضنها ملعب أووهيد ستاديوم في مدينة كانساس الأميركية.

جعاز في الفخ!

ومن جهة ثانية فرّط فريق ميالبي السويدي الذي يلعب في صفوفه مدافع المنتخب الوطني لكرة القدم مهند جعاز في تحقيق فوز ثمين عندما سقط في فخ التعادل بنتيجة (2-2) في المباراة التي جرت بينهما بدون جمهور ضمن على ملعب ستراندفالن بمدينة هالفيك ضمن الجولة الحادية عشرة من الدوري السويدي الممتاز الذي انطلقت مبارياته يوم الخامس عشر من شهر حزيران الماضي وفق بروتكول صحي شامل تم التوصل بشأنه مع الجهات الحكومية العليا بعد تخفيف الإجراءات في ظل مواجهة وباء كورونا المستجد.

ونجح فريق ميالبي في التقدم بهدفين خلال الدقيقتين التاسعة والثلاثين والرابعة والستين من المباراة عن طريق اللاعبين موسيس أوجبا وياسبيرغوستافسون حيث ساهم مدافع المنتخب الوطني لكرة القدم مهند جعاز في صناعة الهدف الثاني وعاد فريق كالمار الى تنظيم صفوفه من جديد أملاً في تقليص الفارق الذي تحقق بعد أربع دقائق فقط بواسطة ادفان كرونا الذي سجل الهدف الأول مما دفع المدرب الى اشراك اللاعب يورك رافال بدلاً من السكندر في الدقيقة الثامنة والسبعين ورافانه في الدقيقة السادسة والثمانين وجون ستنمارك في الدقيقة التسعين حيث ساهمت تلك التبديلات الثلاثة في إحراز هدف التعادل الثاني الذي جاء في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع من المباراة ليحصل فريق كالمار على نقطة ثمينة وضعته في المركز الخامس عشر بالترتيب من ثمانية نقاط يملكها في ختام الجولة الحادية عشرة فيما أستقر فريق ميالبي في المركز التاسع برصيد 14 نقطة.

وتم اختيار المدافع مهند جعاز ضمن التشكيلة المثالية للجولة الحادية عشرة من الدوري السويدي الممتاز لكرة القدم على إثر المستوى الجيد الذي ظهر به طيلة الشوطين الأول والثاني من مباراة كالمار وحصل على تقييم 7.7 والذي جاء مكملاً للعروض الرائعة التي مازال يقدمها مع فريق ميالبي منذ بداية الموسم الكروي الحالي بشكل جعله تحت رقابة السلوفيني سريتشكو كاتانيتش الذي قرّر إضافته يوم الاثنين الماضي الى القائمة الأولية لمنتخبنا الوطني لكرة القدم الذي تنتظره ثلاث مواجهات حاسمة أمام منتخبات هونغ كونغ وكمبوديا وإيران ضمن الجولات المتبقية من الدور الثاني لحساب المجموعة الثالثة بالتصفيات الآسيوية المشتركة لنهائيات كأس العالم لكرة القدم 2022 بقطر ونهائيات كأس آسيا لكرة القدم 2023 بالصين التي ستجري خلال شهري تشرين الأول وتشرين الثاني من العام الجاري.

لجنة المغتربين 

ويتوجب على لجنة المغتربين والعلاقات الخارجية في الهيئة التطبيعية في اتحاد كرة القدم التواصل السريع مع المنسق خالد سلمان المقيم في السويد الذي يتابع شؤون اللاعب مهند جعاز الذي لا يملك الأوراق الثبوتية العراقية خلال الوقت الحالي سوى بيان الولادة المسجل في السفارة العراقية هناك من أجل الحصول على تخويل رسمي من الأخير المنشغل حالياً بالمباريات الرسمية مع فريقه يتيح للمدير الإداري بالمنتخب الوطني لكرة القدم باسل كوركيس بمراجعة دائرة الأحوال المدنية في مدينة السماوة مسقط رأسه من أجل استخراج البطاقة الموحدة وجواز السفر العراقي له بشكل سريع على ضوء التسهيلات التي ستقدمها وزارة الداخلية والمديريات التابعة له كما ساهمت سابقاً مع عدد من اللاعبين المغتربين في أوروبا حيث لعب عدم امتلاك مهند أي مستمسكات عراقية ساهم دوراً مؤثراً في خروجه من قائمة المنتخب الاولمبي لكرة القدم الذي شارك في بطولة كأس آسيا تحت 23 عاماً التي جرت في شهر كانون الثاني الماضي بالعاصمة التايلاندية بانكوك رغم انه كان من أهم العناصر الرئيسة لدى المدرب عبد الغني شهد طيلة فترة الإعداد للبطولة الى جانب زميله لؤي العاني فضلاً على انه يتوجب مخاطبة الاتحاد السويدي لكرة القدم لنقل أوراقه الرسمية بحكم أنه مثّل منتخب شباب السويد للحصول على موافقة بنقل سجله الى الاتحاد العراقي لكرة القدم الذي يتيح له مخاطبة الاتحاد الدولي لكرة القدم بكتاب رسمي لكي يسمح له الأخير بتمثيل المنتخبات الوطنية العراقية في الاستحقاقات المقبلة حيث يعتبره العديد من المتابعين والنقاد للاعبين المحترفين في الخارج بانه سيكون البديل الناجح لزميله علي عدنان المحترف في صفوف فريق فانكوفروايتكابس أحد أندية الدوري الاميركي .

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top