الآسيوي يطلب كشوفات كتيبة الشباب نهاية شهر آب

الآسيوي يطلب كشوفات كتيبة الشباب نهاية شهر آب

 صحّة تركيا تلغي معسكر منتخبنا الوطني في إسطنبول

 بغداد / حيدر مدلول

حدّدت لجنة المسابقات في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم نهاية شهر آب الجاري موعداً نهائياً لإرسال القائمة الأولية لمنتخب الشباب المشارك في النسخة الحادية والأربعين من بطولة كأس آسيا للشباب تحت 19 عاماً لكرة القدم 2020 التي ستقام بالعاصمة الأوزبكية طشقند خلال الفترة من الرابع عشر ولغاية الحادي والثلاثين من شهر تشرين الأول المقبل ولاسيما بعد أن أوقعته القرعة في المجموعة الثانية الى جانب منتخبات كوريا الجنوبية وصيف حامل اللقب واليابان والبحرين.

وطالب مدرب منتخب الشباب لكرة القدم قحطان جثير من الهيئة التطبيعية في اتحاد كرة القدم بضرورة إكمال الأوراق الإدارية للاعبين المغتربين (علي باسل الموسوي وأيسن أسحاق وكاردو كاميران صديق ونديم ناظم ومتين ديار صالح وأمين نوفل الدخيل) الذين تم توجيه الدعوة إليهم من الهيئة ضمن قائمة السبعة الجُدد الى جانب المهاجم علي حمادي وإصدار جواز السفر العراقي لهم بالتنسيق مع وزارة الشباب والرياضة ووزارة الداخلية اللتين أعرب وزيريهما عن استعدادهما لتذليل العقبات أمامهم بما يؤدّي الى السماح لهم بتمثيل المنتخب خلال الفترة المقبلة حيث أن علي حمادي هو الوحيد الذي يمتلك جواز سفر عراقي وأن إنجاز أوراقهم العراقية سيفتح الطريق نحو إدراجهم في القائمة الأولية لليوث الرافدين قبل انتهاء الفترة المحدّدة من قبل لجنة المسابقات في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم.

نفقات معسكر كربلاء

ويواصل تلاميذ قحطان جثير وحداتهم التدريبية على ملعب كربلاء الدولي الثاني ضمن المعسكر التدريبي الداخلي المغلق المقام حالياً في محافظة كربلاء المقدّسة منذ الخميس الماضي بتواجد جميع لاعبي العاصمة بغداد والمحافظات بعدما تكفّل وزير الشباب والرياضة عدنان درجال بتحمّل جميع النفقات حيث يخضع المنتخب لإجراءات صحية وقائية واحترازية من خلال السكن في فندق خاص كمقرّ لهم طوال فترة تواجدهم، وعدم الاختلاط مع الآخرين، وتخصيص حافلات للتنقّل من والى الملعب من أجل المحافظة على صحّة وسلامة اللاعبين والملاك التدريبي والإداري في ظلّ تداعيات انتشار فايروس كورونا المستجد (كوفيد-19) في العاصمة بغداد والمحافظات منذ شهر آذار الماضي وفقاً للبروتوكول الصحّي الشامل الذي أرسله الاتحاد الآسيوي لكرة القدم الى الهيئة التطبيعية في اتحاد كرة القدم لتنفيذه بخصوص المنتخبات الوطنية والأندية العراقية التي لديها استحقاقات قارية خلال الفترة المقبلة من العام الجاري.

استعداد متأخر للبطولة

ويعتبر منتخب الشباب لكرة القدم آخر المنتخبات المنافسة في المجموعة الثانية الذي يدشّن برنامجه تحضيراً للنهائيات القارية في أوزبكستان بعد سحب القرعة في مقر الاتحاد الآسيوي لكرة القدم في العاصمة الماليزية كوالالمبور يوم الثامن عشر من شهر حزيران الماضي بسبب عدم الحصول على الموافقات الرسمية من قبل اللجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية بمجلس الوزراء لمكافحة جائحة كورونا إلا بعد يوم الثامن عشر من شهر تموز الماضي لإقامة تجمّعه الداخلي في العاصمة بغداد بعد تدخّل حسن كريم النائب الأول لرئيس مجلس النواب بناءً على طلب من الهيئة التطبيعية في اتحاد الكرة حيث باشر وحداته التدريبية على ملعب المرحوم علي حسين شهاب وحظي بزيارة خاصة من قبل وزير الشباب والرياضة عدنان درجال الذي أوعز بتلبية طلبات المدرب قحطان جثير من خلال جعل ملعب الشعب الثاني مكاناً لخوض التمارين عليه، وسرعان ما تمّ الاتفاق على إقامة معسكر تدريبي داخلي مغلق في محافظة كربلاء المقدّسة خلال الفترة من الثلاثين تموز ولغاية التاسع من شهر آب الجاري بتواجد جميع اللاعبين المحليين الذين يلعبون في فرق دوري الكرة الممتاز، وقد سبقه المنتخب الكوري الجنوبي لكرة القدم بمباشرته المعسكر التدريبي منتصف شهر حزيران الماضي على المركز الوطني لتدريب كرة القدم في العاصمة سيؤول تحت إشراف المدرب كيم بمشاركة 36 لاعباً ضمّ عدداً كبيراً منهم من منتخب الناشئين لكرة القدم المشارك في بطولة كأس العالم تحت 17 عاماً 2019 في البرازيل، ويسري الحال كذلك على منتخبي اليابان والبحرين في ظلّ الرغبة المشتركة لهم في تمثيل الكرة الآسيوية في بطولة كأس العالم تحت 17 عاماً التي ستجري العام المقبل في إندونيسيا.

ألقاب فرق المجموعة

وأعتبر النقاد والمحلّلون والمتابعون لشؤون الكرة الآسيوية بأن المجموعة الثانية في منافسات الدور الأول من بطولة كأس آسيا للشباب تحت 19 عاماً لكرة القدم 2020 مجموعة نارية، ومن الصعب التكهّن بهوية المتأهّلين الى الدور ربع النهائي إلا بعد انتهاء الجولة الثالثة والأخيرة التي ستجري يوم الحادي والعشرين من شهر تشرين الأول المقبل بحكم أن منتخبات العراق وكوريا الجنوبية واليابان لها عدد كبير من الألقاب فيها منذ انطلاقها عام 1959 حيث أحرز الشمشون الكوري لقبها 12 مرة في أعوام 1959 و1960 و1963و1978 مناصفة مع العراق وتفرّد بزعامة نسخها التالية التي جرت أعوام 1980و1982و1990و1996و1998و2002و2004 و2012، ونجح العراق في الظفر بها خمس مرّات لبطولات أعوام 1975 و1977 و1978 مناصفة مع كوريا الجنوبية، واثنتين لوحده خطفهما عامي 1988 و2000، أما اليابان فقد نالها مرة واحدة فقط عام 2016 ، فضلاً عن الأحمر البحريني المتطوّر الذي يرغب اتحاد بلاده في أن يصل الى المربّع الذهبي على أقل تقدير من أجل المشاركة في مونديال 2021 وخاصة أنه يحظى برعاية واهتمام مباشر من البرتغالي هيلو سوزا مدرب المنتخب البحريني الأول الذي يطمح الى صناعة جيل جديد من النجوم يستطع بهم تحقيق المزيد من الانجازات بعد لقبي بطولة كأس الخليج العربي الرابعة والعشرين لكرة القدم والنسخة التاسعة من بطولة غرب آسيا لكرة القدم.

مواعيد المباريات الثلاث

وبموجب جدول مباريات الدور الأول للبطولة الذي أرسلته لجنة المسابقات في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم الى الاتحادات الوطنية الأعضاء الستة عشر المشاركة منتخباتها سيخوض منتخب الشباب لكرة القدم في الساعة الخامسة عصر يوم الخامس عشر من شهر تشرين الأول المقبل بتوقيت بغداد مواجهة صعبة أمام نظيره المنتخب الياباني على ملعب لوكوموتيف بالعاصمة طشقند في افتتاح الجولة الأولى من الدور الأول لحساب المجموعة الثانية، فيما سيشكل طرفاً في قمة نارية أمام منتخب كوريا الجنوبية وصيف حامل لقب النسخة الأخيرة في الساعة الخامسة عصر يوم الثامن عشر على الملعب ذاته ضمن الجولة الثانية، وينتظره في الجولة الثالثة والأخيرة ضمن الدور الأول (ديربي خليجي) مثير أمام شقيقه منتخب البحرين في الساعة الواحدة ظهر يوم الحادي والعشرين من الشهر ذاته على ملعب مدينة أولماليك الأوزبكية.

الجدير بالذكر، إن منتخب الشباب لكرة القدم تمكّن من التأهل الى بطولة كأس آسيا تحت 19 عامًا لكرة القدم 2020 بعد حلوله في المركز الأول في ترتيب المجموعة الأولى برصيد 8 نقاط في ختام التصفيات الأولية التي جرت خلال الفترة من الثاني والعشرين ولغاية الثلاثين من شهر تشرين الثاني الماضي على ملعب نادي السيب الرياضي بالعاصمة العُمانية مسقط.

معسكر الأسود التركي

ومن جهة أخرى أدّى قرار السلطات التركية في إلغاء الرحلات الجوية المتوجّهة الى العراق اعتباراً من يوم الثاني من شهر آب الجاري بناءً على قرار رسمي من وزارة الصحّة لتزايد عدد الإصابات بفايروس كورونا المستجد في العاصمة بغداد والمحافظات الى غضّ نظر الهيئة التطبيعية في اتحاد كرة القدم عن إقامة معسكر تدريبي للمنتخب الوطني لكرة القدم في مدينة إسطنبول اعتباراً من يوم العشرين بناءً على طلب رسمي تقدّم به السلوفيني سريتشكو كاتانيتش في إطار الاستعدادات لخوض الجولات المتبقية من الدور الثاني لحساب المجموعة الثالثة بالتصفيات الآسيوية المشتركة لنهائيات كأس العالم لكرة القدم 2022 بقطر ونهائيات كأس آسيا لكرة القدم 2023 بالصين المؤمّل إقامتها خلال شهري تشرين الأول وتشرين الثاني من العام الجاري.

ومن المؤمّل أن يتم حسم مكان إقامة المعسكر التدريبي الخارجي للمنتخب الوطني لكرة القدم خلال الأيام القليلة المقبلة من قبل الهيئة التطبيعية في اتحاد الكرة كي يفتح الطريق نحو خوض مباراتين تجريبيتين إحداهما مع المنتخب العُماني في العاصمة مسقط يوم الثالث من شهر أيلول المقبل، والثانية ستكون مع المنتخب السوري لكرة القدم على ملعب فرانسو حريري في محافظة أربيل في إقليم كردستان حيث يعوّل عليهما سريتشكو كاتانيتش كثيراً في الوقوف على المستويات الحقيقية للاعبين قبل اختياره القائمة النهائية المكوّنة من 23 لاعباً التي ستخوض لقاءً حاسماً مع مضيفه منتخب هونغ كونغ يوم الثالث عشر من شهر تشرين الأول المقبل ضمن الجولة الثامنة من التصفيات المشتركة لحساب المجموعة الثالثة التي يحتاج فيها أسود الرافدين الى الانتصار قبل لقاء منتخب كمبوديا يوم الثاني عشر من شهر تشرين الثاني ضمن الجولة التاسعة في مباراة تشهد تأهّلهم الى الدور الثالث الحاسم من المونديال ونيل تذكرة المشاركة في النسخة الثامنة عشرة من بطولة كأس آسيا لكرة القدم.

ويتصدّر المنتخب الوطني لكرة القدم ترتيب المجموعة الثالثة برصيد 11 نقطة في ختام منافسات الجولة السادسة متفوّقاً بفارق نقطتين على وصيفه منتخب البحرين لكرة القدم وخمس نقاط على منتخب إيران صاحب المركز الثالث وست نقاط على منتخب هونغ كونغ الرابع وعشر نقاط على منتخب كمبوديا القابع في المركز الخامس والأخير.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top