أنطونيو بانديراس يعلن إصابته بكورونا

أنطونيو بانديراس يعلن إصابته بكورونا

أعلن الممثل الإسباني الشهير، والمخرج والمنتج أنطونيو بانديراس إصابته بفايروس كورونا، وقال: "أنا بحالة جيدة نسبيا ولكنني متعب قليلا عن المعتاد، ولكني سأضطر للاحتفال بعيد ميلادي الـ60 في المنزل، لأنني فى الحجر الصحي"، حسبما قالت صحيفة "كوبي" الإسبانية. وصادف يوم امس 10 آب عيد ميلاد بانديراس، أو خوسيه أنطونيو دومينجيز بانديراس، الستين، والذي ولد في عام 1960. وولد بانديراس - الذي رشح أخيرا للفوز بجائزة الأوسكار لعام 2020 عن فيلم "Pain and Glory" - في إسبانيا وبدأ التمثيل في عامه التاسع عشر، وحظي بشهرة كبيرة في هوليوود ثم على مستوى العالم، بعدما قدم عددا كبيرا من الأفلام، التي نستعرض في التقرير أبرزها. قدم بانديراس أول فيلم له منذ أكثر من ثلاثة عقود في عام 1982 "متاهة العاطفة" ثم "ماتادور" 1986، و"نساء على وشك الانهيار العصبي" 1988، و"الجلد الذي أعيش فيه" 2011 و"أنا متحمس جدا" 2013.
ورغم ترشحه للأوسكار هذا العام، لكنه في مهرجان كان السينمائي فاز بجائزة أفضل ممثل، ونافس بعد ذلك على الفوز بجولدن جلوب، كما تمكن من اكتساب جوائز النقاد، وفاز بجوائز في نيويورك ولوس أنجلوس والجمعية الوطنية لنقاد السينما.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top