ترامب يشكك في لقاح كورونا الروسي: الناس يريدون لقاحًا أمريكيًا

ترامب يشكك في لقاح كورونا الروسي: الناس يريدون لقاحًا أمريكيًا

 متابعة / المدى

قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب، خلال مؤتمر صحفي في البيت الأبيض، إن الولايات المتحدة هي الأفضل عالميا في التعامل مع وباء كورونا وان الناس يريدون لقاحا اميركيا. 

وعندما سأله أحد الصحفيين عن رأيه في عقار كورونا الروسي قال ترامب مشككا: "لا علاقة لي به ولا أعرف عنه شيئا.. نحن لدينا تجاربنا وعدد من اللقاحات المحتملة واللقاح الأميركي هو الذى سيريد الناس تناوله".

وقال الرئيس ترامب إن الولايات المتحدة أغلقت في بداية الوباء وتعلمت كيفية التعامل مع الجائحة، ومن المعرضين للخطر ودرجة تأثير الفايروس على الأشخاص بمختلف حالاتهم الصحية. وأكد ترامب أن الولايات المتحدة هي المصنع الأول لأجهزة التنفس الصناعي، وأنها الدولة الأولى في إجراء الاختبارات للكشف عن الإصابة بالفايروس في جميع دول العالم.

بالمقابل اعلن عمدة موسكو، سيرجي سوبيانين، عن مواعيد انتهاء تجارب المرحلة الثالثة ما بعد تسجيل اللقاح ضد فايروس كورونا في موسكو، وقال حسبما نقلت (سبوتنيك)، "نبدأ الأسبوع المقبل دراسة تجارب سريرية للقاح ما بعد التسجيل"، والتي ستستمر لفترة ما بين شهرين إلى ستة أشهر، وأعلن سوبيانين عن تلقيه لقاحا ضد كورونا يوم الجمعة، وقال إن حالته على ما يرام لكنه شعر بصداع خفيف ووهن. في وقت سابق، صرح عمدة موسكو، بأن الوضع مع انتشار عدوى فايروس كورونا يمكن حله بالكامل في غضون ستة أشهر.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top