حقل للطائفة في وثيقة لوزارة الدفاع ..انتقادات واسعة: كل شيء يخضع للمحاصصة

حقل للطائفة في وثيقة لوزارة الدفاع ..انتقادات واسعة: كل شيء يخضع للمحاصصة

 عامر مؤيد

تأكيداً بان الوظائف في المؤسسات العراقية تخضع المحاصصة الطائفية فإن وزارة الدفاع أكدت ذلك الأمر.

وأعلنت وزارة الدفاع الموافقة على طلاب دورة جديدة ونشرت اسماء المقبولين في وثيقة نشرها الموقع الرسمي للوزارة لكن الأمر الغريب هو وجود حقل يكتب فيه نوع الطائفة للطالب.

وفور نشر الخبر من قبل وزارة الدفاع فان مواقع التواصل الاجتماعي انتقدت هذا الإجراء وكيفية التوظيف أو قبول طلبة الدورات 

وكتب الإعلامي ليث ناطق في صفحته على الفيسبوك إنه بعد 2003 تحولت الوظائف، حتى الأقل شأناً، إلى حصص حزبية

وبين أنه وصل الحال في سنوات مضت حدّ تأييد انتماء شخص ما لحزب (طائفي أو عرقي) ما، من أجل تعيينه كشُرطي

وتابع ما هذا إلّا من قلب الدستور الذي كادت النساء أن تحرّم على أزواجهنّ لولا التصويت لصالحه

ونشر موقع الوزارة أنه حصلت موافقة وزير الدفاع جمعة عناد سعدون على قبول طلاب الدورة (111)، حيث سيكون فتح الدورة في الكلية العسكرية (الرستمية) بتاريخ 26 كانون الأول 2020. 

ادناه قوائم بأسماء الطلاب: 

(1) الملحق (أ) الطلاب المقبولين بالدورة والبالغ عددهم (643) طالباً

(2) الملحق (ب) الطلاب الاحتياط والبالغ عددهم (250) طالباً

ويرى الناشط والمحتج حيدر المرواني في حديثه ل المدى إن التحاصص داخل القوات الأمنية أحد أهم أسباب تفشي السلاح المنفلت في العراق

وأضاف المرواني أنه حين يعلم المواطن أن جيشه مقسم الى مذاهب و طوائف فمن الطبيعي أن لا يثق بقواته الامنية و أن يلجأ الى أي قوة عسكرية مليشياوية أو إرهابية من مذهبه ليعتمد عليها في الحفاظ على حقوقه و التعدي على حقوق الآخرين"٠ 

وبعد الضجة التي حصلت من قبل الناشطين والاعلاميين على هذا القرار واعتماد الموافقة على طائفة الشخص غيّر موقع وزارة الدفاع القوائم وحذفت الحقل الخاص بالطائفة.

وتقول لينا سلام في حديثها للمدى وهي حقوقية إن الدستور العراقي لايوجد فيه فقرة تنص على اعتماد التوظيف أو أي موافقة من جهة حكومية على نوع الطائفة 

وأضافت في حديثها أن الجميع يعلم بان التوظيف في أحيان كثيرة يخضع المحاصصة لكن اليوم أصبح بشكل علني

وطالبت سلام بأهمية التدخل الحكومي بهذا الأمر وانهاءه بشكل كامل لأنه يؤثر على شكل الدولة ومضمونها.

وأعلن وزير الدفاع يوم أمس عن إجراء تغييرات بمناصب عُليا في الجيش منها إنهاء تكليف اللواء "مشاة آلي" الركن رعد محمود عبد بشر من مهام منصب قائد فرقة المشاة السابعة ويُكلّف بمهام منصب قائد عمليات ديالى

كذلك قرر إنهاء تكليف اللواء "مدفعية" الركن طه عسكر مظلوم كدرو من مهام منصب نائب قائد عمليات سامراء ويُكلّف بمهام منصب قائد فرقة المشاة السابعة.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top