ديالى: 5 من كل 10 شباب يضطرون للهجرة

ديالى: 5 من كل 10 شباب يضطرون للهجرة

 ديالى/ المدى

اعلن مكتب حقوق الانسان في محافظة ديالى، يوم أمس الاثنين، أرقام صادمة عن هجرة الشباب من المناطق المحررة.

وقال مدير المكتب في ديالى صلاح مهدي في تصريح صحفي تابعته (المدى) إن "نسبة الفقر والبطالة بالمناطق المحررة في ديالى بلغت مستويات قياسية وتجاوزت حاجز الـ50% وربما أكثر خاصة وأن 80% من المناطق المحررة التي تعتمد بالأساس على الزراعة التي تعرضت إلى انتكاسة كبيرة بعد حزيران 2014 ولا تزال الآلاف من البساتين والأراضي التي لا يمكن الدخول اليها بسبب العبوات والالغام".

واضاف، أن "الفقر والبطالة والعوز والمخاوف الأمنية بسبب تكرار الخروقات في المناطق المحررة كلها مجتمعة دفعت إلى بروز ما نسميه الهجرة الداخلية للشباب للبحث عن لقمة الخبز في كردستان أو بغداد أو محافظات أخرى، مؤكدا بأن 5 من كل 10 شباب يضطرون للهجرة رغم الأجور الزهيدة التي يحصلون عليها لكن ما باليد حيلة".

وأشار مدير مكتب حقوق الإنسان إلى "إحياء الزراعة وفتح المجال أمام عودة الفلاحين الى بساتينهم وأراضيهم بعد رفع الالغام والعبوات وتعزيز الاستقرار بشكل أكبر ما سيعطي فرصة أمام عودة الشباب إلى قطاع الزراعة لكسب الرزق وبخلافه ستبقى هجرة الشباب وربما تتطور الى انتقال لمحافظات أخرى".

وتمكنت وزارة الهجرة والمهجرين، خلال الفترة الأخيرة من إغلاق جميع مخيمات النازحين في المحافظات العراقية وتأمين عودتهم إلى مناطقهم.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top