العراق يخفض إنتاج النفط  دون المقرر  لتعويض تجاوزاته

العراق يخفض إنتاج النفط دون المقرر لتعويض تجاوزاته

 ترجمة/ حامد احمد 

كشفت شركة تسويق النفط (سومو) ان انتاج العراق للنفط، مضافا له انتاج اقليم كردستان قد هبط بنسبة 4% عن المعدل الشهري لشهر تشرين الثاني، مشيرة الى انه انخفض دون سقف الحصة المحددة للعراق حسب اتفاق اوبك بلاص وذلك بسبب سوء الاحوال الجوية التي عرقلت عمليات التصدير من منصات التحميل في ميناء البصرة .

وبينت احصاءات شركة سومو للتسويق النفطي ان العراق قد ضخ في شهر تشرين الثاني ما مقداره 3.685 مليون برميل في اليوم، وهو معدل اقل من حصته المحددة حسب اتفاق اوبك والبالغة 3.804 مليون برميل باليوم، وشكل ايضا هبوطا عن معدل انتاج شهر تشرين الاول الذي بلغ بحدود 3.842 مليون برميل في اليوم. واستنادا الى بيانات الشركة فان انتاج الخام من حقول نفط جنوبي العراق لشهر تشرين الثاني قد انخفضت كمعدل شهري بنسبة 5% بواقع 3.229 مليون برميل في اليوم، في حين ارتفع انتاج النفط الخام من حقول اقليم كردستان بنسبة 2.25% بواقع 456,000 ألف برميل في اليوم .

وكشفت الاحصاءات ايضا بان صادرات النفط لشهر تشرين الثاني انخفضت بنسبة 6% عن معدل صادرات شهر تشرين الاول بهبوطها الى 2.709 مليون برميل في اليوم .

وكانت مصادر مطلعة على الموضوع قد اخبرت وكالة بلاتس للطاقة بان صادرات شهر تشرين الثاني من النفط قد انخفضت لاسباب متعلقة بخمسة أيام من الظروف الجوية السيئة التي أثرت على عمليات تحميل الناقلات بالإضافة الى رغبة وزارة النفط التعويض عن التجاوزات السابقة على سقوف انتاج اتفاق اوبك بلاص المحددة لتقليص الانتاج .

وكان العراق قد وافق على تنفيذ تخفيضات "تعويض" بمعدل 203,000 الف برميل في اليوم دون حصته بالتخفيض لشهر أيلول وكذلك تخفيض بمعدل 165,000 ألف برميل في اليوم لشهر تشرين الاول الى كانون الثاني تعويضا لمعدلات الانتاج التي تجاوزت حدود سقف الإنتاج للأشهر من أيار الى آب.

ووفقا لاحصاءات شركة سومو للتسويق النفطي فان صادرات الاقليم لشهر تشرين الثاني ارتفعت الى 426,000 برميل في اليوم عن معدل انتاج شهر تشرين الاول التي بلغت 416,000 برميل في اليوم .

وتجري بغداد واربيل حاليا مناقشات لحل خلافات حول التشارك بينهما بعوائد الميزانية ومبيعات النفط التي تجري في منطقة الاقليم والذي يبيع ويسوق النفط. حيث ان شركة سومو للتسويق النفطي هي المؤسسة الرسمية الوحيدة التي تقوم بتسويق وبيع النفط من حقول البلد النفطية .

واشارت احصاءات شركة سومو الى ان الاستهلاك المحلي للنفط لشهر تشرين الثاني في البلد ما عدا اقليم كردستان استمر بثبات عند 520,000 برميل في اليوم، في حين بلغ الاستهلاك المحلي للنفط في اقليم كردستان لشهر تشرين الثاني بحدود 30,000 برميل في اليوم . وشهدت اسعار النفط تعافيا في الفترة الاخيرة، بسبب تطبيق تحالف اوبك بلاص والدول المنتجة الاخرى لاجراءات والتزامات تخفيض الانتاج، بعد ان هبطت الى ادنى مستوى لها خلال الربع الاول من العام الحالي بسبب تراجع الطلب عليه جراء اجراءات الحظر الناجمة عن تفشي وباء كورونا وزيادة المخزون في السوق العالمية .

عن: وكالة بلاتس للطاقة

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top