تنفيذي الخليج يحسم موعد زيارة مفتّشيه لملف البصرة

تنفيذي الخليج يحسم موعد زيارة مفتّشيه لملف البصرة

 وزير الرياضة يتعهّد بتوفير مستلزمات النجاح المُبهر

 بغداد / حيدر مدلول

يعقد المكتب التنفيذي لاتحاد كأس الخليج العربي لكرة القدم في العاصمة القطرية الدوحة اليوم الثلاثاء اجتماعاً برئاسة القطري حمد بن خليفة بن أحمد رئيس الاتحاد وحضور ممثلي اتحادات الكويت واليمن وعُمان والعراق والبحرين والسعودية والإمارات سواء بشكل مباشر أو من خلال تقنية الاتصال المرئي لمناقشة الموضوعات المدرجة على جدول أعماله ومن أبرزها تقارير اللجان العاملة فيه والمصادقة على محضر الاجتماع السابق .

وسيشارك د.شامل كامل نائب رئيس الهيئة التطبيعية في اتحاد كرة القدم ممثلاً عن العراق في ذلك الاجتماع بناءً على الدعوة الرسمية التي تم توجيهها من قبل الأمانة العامة في اتحاد كأس الخليج العربي لكرة القدم منتصف الأسبوع الماضي حيث سيتم مناقشة التوصية المرفوعة إليه بشأن تشكيل لجنة تفتيش منبثقة عن لجنة تقييم ملف النسخة المقبلة من بطولة كأس الخليج العربي لكرة القدم الذي تقدّم به العراق لتضييفها في محافظة البصرة بناءً على الموافقة المبدئية له التي تم إقرارها في الاجتماع الأخير الذي عُقد بفندق الشيراتون في العاصمة القطرية الدوحة يوم الثامن والعشرين من شهر تشرين الثاني الماضي خلال المؤتمر العام لخليجي 24 .

وسيتم الموافقة في ختام الاجتماع على أسماء اللجنة التي ستكون برئاسة الفاضل فهد عبد الله الرئيسي وتحديد موعد الزيارة الى محافظة البصرة بناء على التنسيق مع الهيئة التطبيعية في اتحاد كرة القدم العراقي على استعدادات العراق لاستقبال الحدث الخليجي الكبير إذ سيتم خلالها زيارة الملاعب المرشحة لمنافسات البطولة للتأكد من مطابقتها للمواصفات والمعايير الفنية للضيافة وأيضاً الاطلاع على البنى التحية والتجهيزات اللوجستية وفنادق ضيافة المنتخبات والوفود المشاركة في خليجي 25 التي تحظى بأهمية كبرى لدى شعوب المنطقة الخليجية كونها اقترنت بالنهضة الكروية والمنشآت الرياضية وخرّجت الكثير من النجوم الذين حفرت نجوميتهم في ذاكرة التاريخ وساهمت في تأهّل منتخبات الكويت والعراق والإمارات والسعودية الى بطولة كأس العالم لكرة القدم فضلاً عن دورها في احتضان قطر للنسخة المقبلة منها التي ستقام خلال الفترة من الثاني والعشرين من شهر تشرين الثاني ولغاية الثامن عشر من شهر كانون الأول 2022 .

وستقوم اللجنة بعد الانتهاء من رحلة التفتيش الى محافظة البصرة برفع تقرير إلى المكتب التنفيذي لاتحاد كأس الخليج العربي لكرة القدم يتضمّن ملاحظاتها وتوصياتها حتى يتسنّى لأعضائه الاطلاع عليها والقيام بدراستها والتأكد من عدم وجود أي قصور على مستوى توافر الاشتراطات والمعايير المطلوبة قبل اتخاذ قرار الضيافة بموجب التعليمات والشروط الأخيرة التي تم وضعها من قبل الأمانة العامة لاتحاد كأس الخليج أمام المُدن المضيفة اعتباراً من النسخة 25 التي سيتم على ضوئها تحديد موعد انطلاقها خلال شهر كانون الأول من 2021 أو شهر كانون الثاني 2022 بعد التنسيق مع الاتحاد الآسيوي لكرة القدم بشأن مواعيد بطولاته .

ومن جهته أعلن وزير الشباب والرياضة عدنان درجال من العاصمة القطرية الدوحة عن نيّة العراق بتقديم النسخة الجديدة من بطولة خليجي 25 في البصرة بطريقة مُبهرة لا سيما في ظلّ وجود جماهير كبيرة ستكون السبب الأول لإنجاح هذه البطولة التي تحتلّ مكانة كبيرة في نفوس الجماهير العراقية والخليجية.

ونقل الحساب الرسمي لوزارة الشباب والرياضة على موقع التواصل الاجتماعي (الفيسبوك) عن الوزير درجال قوله :إن العراق، وعلى أعلى المستويات، ومعه الجماهير، يولي هذا الملف اهتماماً كبيراً مع وصوله إلى الذروة اليوم، وتعهّد الأخوة في الاتحادات الخليجية بتشكيل لجنة لزيارة العراق والاطلاع على الملاعب والخدمات المُصاحبة لها، منوّهاً الى أن العالم مع مطلع عام 2021 سيعيش حالة العد التنازلي لانحسار تأثير جائحة كورونا ونهايتها، الأمر الذي يبعث الاطمئنان على أن البطولة التي ستنطلق نهاية العام المقبل ستكون جماهيرية بامتياز .

وأضاف أن البصرة تمتلك منشآت وملاعب على أعلى مستوى، إذ يوجد ملعب البصرة الدولي بسعة 65 الف متفرّج وملعب الفيحاء بسعة 10 آلاف متفرّج وسيكون ملعب الميناء الأولمبي بسعة 30 الف متفرّج من ضمن الملاعب التي ستضيف مباريات البطولة وهو على وشك الاكتمال والإنجاز ليكون إضافة كبيرة ومن طراز الملاعب الحديثة جداً من ناحيتي التصميم والإمكانات .

وتعهّد وزير الشباب والرياضة بتوفير جميع المستلزمات الضرورية لإنجاح البطولة من النواحي الإدارية والأمنية والتنظيمية وبأعلى المستويات، بوجود الفرق التطوّعية والخدمات الساندة التي سيتكفل بها الجهد الحكومي والشعبي، مُبيّناً أن الوزارة تسعى لإنجاز المرحلة الثانية من المدينة الرياضية في البصرة وإكمال جميع المنشآت والخدمات الاضافية فيها .

الجدير بالذكر أن ملعب الشعب الدولي في العاصمة بغداد ضيّف (النسخة الوحيدة) البطولة الخامسة لكأس الخليج العربي بكرة القدم خلال الفترة الثالث والعشرين من آذار الى التاسع من نيسان عام 1979 بمشاركة منتخبات السعودية والكويت وعُمان والبحرين وقطر والإمارات، الى جانب منتخبنا الوطني الذي أحرز لقبها لأول مرة، بعد ثاني مشاركة له في البطولة تحت قيادة شيخ المدربين المرحوم عموبابا، وحصل فيها حسين سعيد على لقب الهداف برصيد عشرة أهداف الى جانب القائد رعد حمودي الذي نال جائزة أفضل حارس مرمى، وانتزع صانع الألعاب هادي أحمد جائزة أفضل لاعب في البطولة التي مهّدت الطريق نحو إحراز العراق لقبه الثاني والثالث في نسختي 7 و9 اللتين أقيمتا في العاصمة العُمانية مسقط عام 1984 والعاصمة السعودية الرياض عام 1988

تعليقات الزوار

  • بندر بن محمد بن عبود عفيف

    السلام عليكم كأس الخليج ستقام في البصرة صحيح أتمنى التوفيق للمنتخبات المشاركة بإذن الله

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top