ماري ترامب للأوبزرفر: عمي ترامب غير مستقر نفسياً ويجب إقالته على الفور

ماري ترامب للأوبزرفر: عمي ترامب غير مستقر نفسياً ويجب إقالته على الفور

حذرت ابنة شقيق الرئيس الأميركي، ماري ترامب من أن عمها دونالد ترامب يمكن أن يلحق المزيد من الضرر بالديمقراطية قبل انتهاء ولايته، وقالت في حوار مع صحيفة "الأوبزرفر" البريطانية أن "عمي غير مستقر نفسياً، ويجب إقالته على الفور".

وقال جود روجرز، الذى أجرى معها الحوار إنها قالت له قبل أسبوعين من الانتخابات : "إنه يعلم أنه في حالة يائسة، لذلك سيحرق كل شيء، ويزرع المزيد من الفوضى والانقسام... [و] إذا كان سيتراجع، سيأخذنا جميعاً معه ".

وفي الطبعة المخصصة لفوز بايدن / هاريس في صحيفة الأوبزرفر، كانت نبرتها لا تزال حادة "أنا قلقة بشأن ما سيفعله دونالد في ذلك الوقت للانتقام."

وقالت الصحيفة أن اقتحام مبنى الكابيتول لا يزال يصدمها. "ما أدهشني أولًا هو كيف كان الأمر مهيناً. هذا القدر من التدنيس. ". واستنكرت كيف كانت رسالة ترامب للأشخاص الذين قاموا بتخريب المكاتب، وحملوا إعلام الكونفدرالية، عن مدى حبه لهم.

وقالت أن التداعيات تحتاج إلى معالجة الآن، "حان الوقت للعمل بسرعة ". وقالت إنها تعتقد أنه يجب التذرع بالتعديل الخامس والعشرين في الدستور لعزل الرئيس على أن يحل محله نائبه، وليس لأنها تعتقد أنه مايك بنس أفضل حيث وصفته بأنه "أكبر جبان على هذا الكوكب".

وأعربت عن اعتقادها أن أعضاء الحكومة الذين استقالوا هذا الأسبوع لم يفعلوا ذلك لأنهم "اهتموا بما حدث يوم الأربعاء"، ولكن لأنهم يحاولون تجنب التداعيات السياسية.

وتساءلت "أي إرث سيتركه ما حدث للجمهوريين؟ إذا لم يصوتوا لإدانته، فسوف يتحملون هذه الكارثة إلى الأبد. سوف تحرقهم".

وقالت أنه يتعين على إدارة بايدن أن تتصرف بسرعة بعد التنصيب، وإلا فسيتم "تلطيخها"، وليس فقط بأحداث الأسبوع الماضي. يجب أن تبدأ التحقيقات الفورية في انتهاكات حقوق الإنسان على الحدود المكسيكية، على سبيل المثال، وما إذا كانت أعمال الشغب التي وقعت الأسبوع الماضي منسقة ومخطط له

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top