خاص جداً ...مملكة القصب.. معرض يحكي عن الأهوار العراقية

خاص جداً ...مملكة القصب.. معرض يحكي عن الأهوار العراقية

قحطان جاسم جواد

اقامت الجمعية العراقية للتصوير/ المركز العام وبالتعاون مع المركز الثقافي البغدادي معرضها الفوتوغرافي الاول والذي يحمل عنوان "مملكة القصب" الجمعة 8/1/2020 على باحة المركز الثقافي البغدادي. وقد افتتح المعرض السيد صباح النجار رئيس الجمعية المركز العام وبعض اعضاء الجمعية. 

وبين مسؤول معارض الجمعية سامر هادي، ان المعرض يضم (75) لوحة فوتوغرافية لمصورين من جميع المحافظات العراقية ينقل لنا صورة الحياة الجنوبية من حيث البيئة والسكن. وجاء هذا بعد ان تم انضمامها الى التراث العالمي "اليونسكو" واضاف سامر "ويعد هذا العامل المشجع للشباب في التقاطهم الصور بمهارة وابداع. وقد سبق ان اقيم نفس المعرض في محافظة البصرة من قبل فرع الجمعية بالبصرة لكن هذه المرة ازداد عدد الصور والمشاركين". اشار الى "ويفترض الاعتناء بمناطق الاهوار وفقا لقرار اليونسكو من ناحية الاهتمام بها وعمرانها وتوفير الارضية المناسبة لتتحول الى منطقة سياحية من الدرجة الاولى لكن للاسف المنطقة مازالت تعاني من عدم الاهتمام اللازم. ولم تتغير الاهوار بعد القرار بالشيء الكثير".

والاهوار هي مجموعة مسطحات مائية تغطي المناطق الواقعة في جنوب السهل الرسوبي العراقي على شكل مثلث تقع مدن البصرة وذي قار وميسان بأعلى رؤوسه، وتتسع مساحة الاراضي المغطاة بالمياه وقت الفيضان في اواخر الشتاء وخلال الربيع وتتقلص ايام الصيف وتتراوح مساحتها مابين 30 –40 الف كيلو متر مربع وينبت بها القصب. وقد وافقت منظمة اليونسكوعام 2016 على ادراجها ضمن لائحة التراث العالمي كمحمية دولية بالاضافة الى كونها من المدن التراثية القريبة من المدن القديمة في التاريخ كأور والوركاء واريدو. واوضح: ومن ابرز المصورين في المعرض زين العابدين الزبيدي من البصرة واحمد اياد الترك من النجف وحسين علي الموسوي من ذي قار ونبيل الجوراني واحسان العامري من البصرة وفائق الزبيدي ومسلم محمد حسن وليث الحارس من ذي قار وغيرهم..

احد المصورين قال "انها فرصة رائعة ان نطل بصورنا الجملة عن الاهوار على اهالي بغداد ليتعرفوا على جمالية الهور والقصب وربما ان كثيرا من المواطنين لم ير الاهوار او سمع عنها". وهي مناطق غنية بالموارد السمكية.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top