واسط تسجل إصابات بالسلالة الجديدة والشرطة راضية عن إجراءات الحظر  وتطلب المزيد من الالتزام

واسط تسجل إصابات بالسلالة الجديدة والشرطة راضية عن إجراءات الحظر وتطلب المزيد من الالتزام

 واسط/ جبار بچاي

أعلنت دائرة صحة واسط عن تسجيل إصابات بالسلالة الجديدة المتحورة لفايروس كورونا ، مؤكدة أن تلك الإصابات جاءت بعد إجراء فحوصات توكيدية لعينات من المرضى المصابين في مختبرات الصحة العامة في بغداد حيث أكدت الإصابة الجديدة والتي تتميز بسرعة الانتشار وإصابتها للأطفال،

كاشفة عن إصابة عدد من الاطباء بهذا الوباء اللعين، في غضون ذلك اعتبرت قيادة شرطة واسط أن إجراءات الحظر تسير بشكل جيد ومنضبط وهناك التزام واضح من قبل المواطنين ، لكنها دعت الى المزيد من الالتزام حفاظاً على سلامة الجميع.

وقال المدير العام لصحة واسط، الدكتور جبار الياسري إن “ الفرق الصحية في المحافظة ومن خلال المختبرات النموذجية الموجودة سجلت عدداً من الإصابات بالسلالة الجديدة المتحورة لفايروس كورونا في مناطق عدة بالمحافظة.”

وأضاف أن “ الإصابات الجديدة تم تأكيدها من خلال إرسال فحوصات توكيدية من قبل صحة واسط الى مختبر الصحة المركزي في بغداد والذي أظهر تأكيد تلك الإصابات مثلما تم تسجيلها في محافظات أخرى .”

وأوضح أن “ السلالة الجديدة المتحورة تتميز بسرعة الانتشار وإصابتها للأطفال لذلك نؤكد على الالتزام التام بالإجراءات الوقائية كونها الكفيلة بقطع سلسلة انتشار المرض والحد من توسّعه كثيراً.”

داعياً المواطنين الى “الالتزام التام بالإجراءات الوقائية ومقررات لجنة الصحة والسلامة الوطنية وخاصة ارتداء الكمامة والابتعاد عن الأماكن المزدحمة .”

وقال الياسري إنه “ مع تصاعد مؤشر الاصابات في البلاد بشكل عام وفي محافظة واسط وتسجيل إصابات بين الكوادر الطبية فقد كثفت وحدة المختبر البايولوجي الجزئي في مستشفى الكرامة التعليمي من عملها ووصل عدد الفحوصات التي تجريها يومياً الى أكثر من 2200 فحص من أجل التشخيص المبكر للفايروس .”

موضحاً أن “هذه المختبر ومن خلال كوادرها التي تقف في خط المواجهة مع الوباء تقوم بإجراء فحوصات PCR الخاص بفايروس كورونا وبأحدث الأجهزة والمستلزمات التشخيصية وعلى مدار 24 ساعة ووفق البروتكول المعتمد من قبل منظمة الصحة العالمية Pcr Real Time ..”

مضيفاً أن “ الكوادر المختبرية تواصل علمها وبشكل مستمر حتى في أيام العطل وتقوم وحدة البايولوجي الجزئي باستلام جميع العينات المرسلة من المؤسسات الصحية في محافظة واسط للحالات المشتبه اصابتها بفايروس كورونا لأجراء الفحص المختبري لها وإظهار النتائج سريعاً دون أي تأخير.”

وأشار الياسري الى “قيام فرق الاستجابة السريعة في المراكز الصحية التابعة لقسم الصحة العامة للرعاية الصحية الأولية وحسب توجيهات وزارة الصحة ودائرة صحة واسط بإجراء المسحات العشوائية للمواطنين في المناطق الأكثر تسجيلاً للإصابات تجنباً من تزايد حالات الإصابة بفايروس كورونا وغالباً ما يرافق تلك الحملات حملات مماثلة لتوعية المواطنين حول ضرورة ارتداء الكمامات والتباعد الاجتماعي وعدم ملامسة الأسطح والالتزام بالحجر الصحي للمصابين وعدم الاختلاط معهم.”

مضيفا أن” فرق الاستجابة في المراكز الصحية تقوم أيضاً بزيارات ميدانية لعدد من المصابين في منازلهم ضمن الرقعة الجغرافية حيث قامت تلك الفرق بفحص المصابين للتأكد من حالتهم الصحية وأخذ مسحات للملامسين مع تقديم النصائح والإرشادات حول كيفية الوقاية من المرض .”

وفي سياق متصل قال الياسري إن “مستشفى الشهيد فيروز العام في قضاء الحي استحدثت ردهة جديدة لعزل المصابين بفايروس كورونا في حال زيادة عدد الإصابات في المحافظة إذ أن هذه الردهة ستكون للحالات المؤكدة بالإصابة.”

وأضاف أن “الردهة الجديدة مجهز بجميع المستلزمات المطلوبة كما تم رفدها بملاكات طبية و تمريضية و مختبرية مع الأدوية إضافة الى فتح مختبر مجهز بالمستلزمات و الأجهزة المختبرية بما يضمن العمل على مدار الساعة ..”

في غضون ذلك كشفت قيادة شرطة واسط عن رضاها على التزام المواطنين بإجراءات الحظر الشامل التي تم البدء بتطبيقها منذ الساعة الثامنة مساء الخميس الماضي وسوف تستمر لغاية الخامسة من فجر يوم الاثنين المقبل .

وقال مصدر في قيادة الشرطة لـ ( المدى ) إن “ إجراءات الحظر الشامل كانت جيدة وشهدت التزاماً واضحاً من قبل المواطنين في أغلب المدن والمناطق مع الالتزام بلبس الكمامات وتقليل الاختلاط فيما كانت المحال غير المستثناة من الحظر مقفلة وحركة المركبات محدودة جداً في الشوارع الرئيسة والمناطق الأخرى.”

مشيراً الى أن “ الشرطة اتبعت إجراءات مرنة لتسهيل مرور الحالات الإنسانية إضافة الى الجهات المصرح لها بالمرور كونها مستثناة من إجراءات الحظر دون حصول أي شك .

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top