عودة إنديانا جونز : هل يمكن أن يعيش بدون سبيلبرغ ؟

عودة إنديانا جونز : هل يمكن أن يعيش بدون سبيلبرغ ؟

ترجمة / أحمد فاضل

يقال أن المخرج الكبير ستيفن سبيلبرغ لن يعود لإخراج الجزء الخامس مـن " إنديانا جونز " ، تاركاً إخراجه لجيمس مانجولد الأميركي المترشح لجائزة الأوسكار عن فيلم " لوغان " الخارق 2017 ، الشيء الجميل في الشخصيات الخيالية الطويلة الأمد ،

أنها يمكنها أن تظل إلـى الأبد بكامل حيوياتها ، جيمس بوند على سبيل المثال ، سيبقى قوياً إلى الأبـد بسبب استبدال الممثلين الذين يصوروه بمجرد أن يكبروا سناً على الدور، لا يمكن أن يتمتع إنديانا جونز ، لأي سبب كان بمكانة مماثلة لن يكون إلا هاريسون فورد ، على ما يبدو لا يمكن تصوره مثل أي شخص آخر ، إذا حكمنا من خلال عودته المتكررة على الرغم من ظهوره غير المترابط مع مآثره في الجرأة ، يظهر هذا الامتياز مثل القليل مـن الآخرين ، والإعلان الأخير عن الدفعة الخامسة يلـقي بالكثير من الإستغراب حول أبطال الحركة المسنين ، يكشف هذا البند أن سبيلبرغ سيتنازل عن دوره كمخرج لموهبة أخرى بعد أن تعامل مع أول أربعة أفلام ، وأن جيمس مانجولد قد دخل في مفاوضات كخليفة محتمل ، لكن كان رد فعل المعجبين سريعاً

وقاسياً ، حيث كان الشعور العام هو أنه لا يمكن لأحد أن يستحضر سحـر الحنين إلى مسلسلات المغامرات في زمن الحرب التي ألهمت شخصية إنديانا جونز تماماً مثل سبيلبرج ، ربما هـذا صحيح ، إن استحضار إحساس " الأيام الجيدة " هي علامته التجارية إلى حد كبير ، لكن ربما فقدانه لن يكون أسوأ شيء ، من المُسّلم به أن العدد المحدود للسنوات المتبقية لسبيلبيرج - وهو الرجل البالغ من العمر 73 عاماً - ربما يكون من الأفضل إنفاقها على مشروع آخر ، بالنسبة لعالم السينما ككل ، سيكون مكسباً كبيراً .

بغض النظر عما إذا كان إندي يحتاج إلى سبيلبرغ للبقاء في ذهـن المتفرج طويلاً ، فإن الاستنتاج الحقيقي الذي يجب استخلاصه هنا هو أن الوقت قد حان لوضع إنديانا جونز في راحة أخيرة ، فاستبدال هاريسون فورد في دور هان سولو لم ينجح ، واستبداله هنا لن ينجح أيضاً ، مثل هذا القرار يتعارض مع كل اتجاهات الاستوديو الرائجة حالياً ، ولكن في بعض الأحيان ، من الأفضل ترك الأمور تسير ، الى جانب ذلك ، ما هو المتوقع من أنديانا جونز القادم في سنه الثمانين ؟ مع 10 سنوات تفصل بين الإصدار الرابع والخامس المقترح ، تفوح رائحة الاستيلاء على النقود أقوى من أي وقت مضى ، ربما

يكون مشروعاً مناسباً تماماً لمانجولد الذي سيخرج الجزء الخامس من إنديانا جونز ، لاستعادة بعض سحره القديم .

عن / صحيفة الإندبندنت البريطانية

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top