فنانو الموصل يزيلون  ذكريات التنظيم : رسمة بطول 60 متراً احتفالاً بيوم المرأة

فنانو الموصل يزيلون ذكريات التنظيم : رسمة بطول 60 متراً احتفالاً بيوم المرأة

 ترجمة/ المدى

على ذات الجدران الكونكريتية التي كانت مغطاة بشعارات تنظيم داعش الارهابي التي تدعو للكراهية والتفرقة، فان مجموعة من فناني اللوحات الجدارية في الموصل يقومون الآن برسم لوحات تبعث برسائل التعايش والامل .

مجموعة 7Arts group وهو فريق من رسامين وطلبة اكاديمية الفنون، يحاولون ارجاع الالوان مرة اخرى لحياة سكان مدينة كانوا مرة تحت سيطرة داعش الاجرامية .

المشروع الفني هذا يحاول المساعدة في اعادة الحياة للمدينة بعد مآسي نفسية جثمت عليها جراء احتلالها من قبل التنظيم .

مؤسس الفريق، تاج الدين معلّة، قال لموقع ذي ناشنال الاخباري، ان الموصل تحملت مصاعب لا توصف جعلت من اهلها يتأثرون بجراح عميقة، نحن نريد ان نكون بمثابة اطباء نفسيين لمعالجة هذه الجراح.

قال معلة "هذه الجدران كانت مليئة برسومات دعائية تابعة للتنظيم المتطرف، نحاول بجهودنا إضفاء مسحة جمالية للمدينة برسومات ولوحات فنية تبعث على البهجة والأمل والراحة النفسية ."

اطول جدارية رسمها الفريق لحد الان امتدت على طول 60 مترا وذلك على امتداد جدران دائرة ماء المدينة في حي الزهور بالموصل. وتم رسم اللوحة احتفالا باليوم العالمي للمرأة الذي صادف الشهر الماضي، وتضمنت الجدارية صورا لنساء شهيرات مثل المهندسة العراقية الراحلة زها حديد وكوكب الشرق ام كلثوم وآلهة الحب فينوس .

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top