من خارج بغداد

من خارج بغداد

 الرمادي تكتفي من الكهرباء !

أعلن قائممقام مدينة الرمادي مركز محافظة الأنبار إبراهيم العوسج، أمس، عن قرب إنجاز «الحل الفعلي» لأزمة الكهرباء في المدينة.

وقال العوسج في بيان تلقت (المدى) نسخة منه، إن «محطة الـ 400 في منطقة الحامضية ستدخل إلى الخدمة بحلول شهر رمضان المبارك، وستكون هي المصدر المغذي للمحافظة»، مبيناً أن «المدينة ستشهد خلال الأيام القادمة تطوراً وتحسناً واضحاً في عملية إيصال الطاقة الكهربائية بعد أن أصبحت المحطة قيد التشغيل».

وأوضح أن «المشروع هو الحل الفعلي لأزمة الكهرباء الذي كنا نسعى الى تحقيقه من فترة طويلة»، مؤكداً «الآن بدأ الحلم يتحقق بعد إكمال المحطة والذي سينهي أزمة الكهرباء في مدينة الرمادي خلال الأيام القادمة».

 ضبط صواريخ وقنابر في حديثة

أعلنت مديرية الاستخبارات العسكرية، أمس، الاستيلاء على عدد من الصواريخ والقنابر في قضاء حديثة بمحافظة الانبار.

وقالت المديرية في بيان أنه "بالتنسيق مع قسم استخبارات قيادة عمليات الجزيرة تمكنت مفارز استخبارات الفوج الثالث لواء مغاوير القيادة من الاستيلاء على عدد من الصواريخ والقنابر في منطقة الربعي بقضاء حديثه في الانبار".

واضافت ان المواد المستولى عليها " تضمنت 9 صواريخ جهنم، 6 قنابر هاون 60 ملم، بالإضافة الى صاروخ كاتيوشا وصاروخ مدفعية"، مبينة ان "مفارز هندسة القيادة تكفلت بتدمير المواد موقعيا دون حدوث اضرار".

 عشرات القروض غير القانونية في المثنى

أعلنت هيئة النزاهة، أمس، عن ضبط 169 معاملةً لقروضٍ تقرب قيمتها من مليار دينارٍ، لافتةً إلى أنَّها عائدةٌ لشركاتٍ أهليَّةٍ تقوم بالإقراض بشكلٍ مُخالفٍ للقانون.

وذكرت دائرة التحقيقات بالهيئة في بيان أن «فريق عملٍ تابعٍ لمكتب تحقيق الهيئة في محافظة المثنى، وبعد تلقّيه إخباراً عن وجود شركاتٍ أهليَّةٍ لمنح القروض للمواطنين والمُتقاعدين والمُوظَّفين خلافاً للقانون، انتقل لمقرّ تلك الشركات، حيث تمكَّن من ضبط مُتَّهمٍ وحاسبتين (نوع لابتوب) و(٣) أختامٍ باسم إحدى الشركات المُتورِّطة في القضيَّة»، مُضيفةً أنَّه «من بين المضبوطات (١٦٩) معاملة اقتراضٍ مع المُستمسكات الأصليَّة والبطاقة الذكيَّة الأصليَّـة للمُقترضين تتجاوز قيمة القروض فيها (800,000,000) مليون دينار».

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top