كتلة نيابية تحمل البنك المركزي مسؤولية  أزمة الدولار

كتلة نيابية تحمل البنك المركزي مسؤولية أزمة الدولار

خاص/ المدى

حملت كتلة النهج الوطني، اليوم الخميس، البنك المركزي مسؤولية الارتفاع المتواصل في الدولار، لافتة إلى أن اتخاذ قرار زيادة سعره كان خاطئاً منذ البداية.

وقال النائب عن الكتلة مهند العتابي في تصريح إلى (المدى)، إن "الأسواق تشهد حالة غير مستقرة في صرف الدولار من ارتفاع سعره بنحو غير مسبوق، نتيجة غياب الجهد الحكومي في متابعة الأوضاع الاقتصادية".

وأضاف العتابي، أن "اتخاذ قرار رفع الدولار كان سببه استشارة غير صحيحة تلقتها الحكومة من البنك المركزي بأن العجز سيبقى مرتفعاً في الموازنة رغم كل التوقعات بأن سعر النفط سيشهد ارتفاعاً خلال العام الحالي".

وأشار، إلى أن "الأسباب التي تذرع بها البنك المركزي ومن بعد الحكومة برفع سعر الدولار هي لتلافي العجز والتضخم المالي وعدم وجود واردات بسبب انخفاض سوق النفط".

وأكد العتابي، أن "ردنا كان واضحاً منذ البداية بأن العام الحالي لن يشهد عجزاً، كما أن هناك منافذ أخرى يمكن الاستفادة منها".

ومضى العتابي، إلى أن "أسعار البضائع شهدت ارتفاعاً كبيراً بسبب هذا الإجراء، ومنها قنينة زيت الطعام التي ازداد ثمنها بنسبة 200%، وكذلك الحال بالنسبة للأدوية وغيرها من المواد الغذائية الضرورية".

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top