وزير الخارجية يدعو الى حوار بين الدولة واللادولة

وزير الخارجية يدعو الى حوار بين الدولة واللادولة

المدى

أكد وزير الخارجية فؤاد حسين الى ان العراق يحتاج إلى حوار عقلاني "لكي نصل إلى اتفاق بين الدولة وما يسمى باللادولة".

وأضاف أن "ليس كل الهجمات والمشاكل التي يشهدها العراق بسبب داعش"، مشيرا في هذا الإطار إلى أن "الخلافات السياسية أيضا لها دور".

وقال حسين في حوار مع قناة "الحرة" الامريكية "داخل الحكومة يتم طرح هذه المسألة للنقاش وهي أن هناك دولة ولا دولة"، موضحا أنه "في العراق هناك جزء من الفئات السياسية لديهم مجموعات مسلحة، وهؤلاء يعتقدون أن الوضع في حالة الثورة وليس في حالة الدولة".

وشدد حسين أن الحكومة العراقية ترى أن "العراق بحاجة إلى دولة وليس ثورة، ثورة ضد من؟".

وأضاف إن "هذا الصراع موجود على الساحة السياسية العراقية وخاصة الشيعية منها، هناك صراع بين حالة الدولة واللادولة، هذا يجب أن يحسم، وليس عن طريق الحوار المسلح" وتابع "برأيي يجب أن نفتح حوارا مع كل الأطراف، حوار عقلاني، نرى إلى أين نسير وهل هذه الحالة الأمنية صحية".

وأضاف "الكل مستعد لمحاربة داعش وهناك جبهة واسعة بين الدولة واللادولة الكل ضد داعش، لكن هناك خلافات في ساحة معينة وهذه الخلافات تؤدي لمشاكل، أولا قصف الخضراء والبعثات الدبلوماسية، هذا لا يمكن لدولة أن تقبله، هناك اتفاقات دولية ونحن بحاجة إلى الدول الأخرى، لا نستطيع عزل أنفسنا عن العالم".

وأكمل "نحن نتطور وبحالة تفاعلية إيجابية مع العالم الخارجي، بالتالي يجب أن نتحول إلى دولة، وعندما نتحدث عن الدولة نتحدث عن المؤسسات وعدم مهاجمة الآخرين، هذه الفلسفة خاطئة، نحتاج إلى حوار عقلاني لكي نصل إلى اتفاق بين الدولة وما يسمى باللادولة".

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top