الاستيراد يغلق معملًا للسجاد العراقي ويسرح 40 عاملًا في النجف

الاستيراد يغلق معملًا للسجاد العراقي ويسرح 40 عاملًا في النجف

بغداد/ المدى

أعلن أحد أصحاب معامل السجاد في محافظة النجف، عن اغلاق المعمل وتسريح عشرات العمال، بسبب تخفيض الكمرك على البضاعة المستوردة والتي تصل إلى العراق بأسعار أقل من سعر المنتج المحلي.

ويقول رئيس مؤسسة عراق المستقبل المهتمة بالشأن الاقتصادي منار العبيدي في تدوينة تابعتها (المدى)، إن "معمل السجاد الوطني في محافظة النجف لانتاج السجاد اعلن عن توقف المعمل وتسريح العاملين فيه لعدم قدرته على منافسة البضاعة المستوردة بعد تخفيض قيمة الكمرك على البضاعة المستوردة".

وأضاف أن "هذا المعمل نموذج من عشرات المعامل التي تتعرض للتوقف نتيجة اغراق السوق المحلية بالبضائع المستوردة وعدم قدرة المنتوج المحلي على المنافسة"، مشيرا الى ان "المعمل كان يشغل بين ٣٠-٤٠ عاملًا وموظفًا وهنالك الاف المعامل المتوقفة والتي لو توفرت الارادة لدعمها وتشغيلها لوفرت عشرات الاف من فرص العمل وعملت على ابقاء النقد الموجود داخل البلد بدلا من خروجها الى خارج العراق".

وأوضح أن "البلاد بحاجة الى نهضة في القطاع الصناعي والزراعي والخدمي والسياحي والتي تستطيع ان تستقطب كل البطالة الموجودة حاليا وتحول المجتمع من مجتمع استهلاكي الى مجتمع انتاجي"، معتبرا ان "دعم الصناعة الوطنية واجب وطني على الجميع حكومة وشعبا وساسة ومحاربة الصناعة الوطنية لا تقل خطورة عن الارهاب".

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top