الإقليم يشترط على السائحين  التلقيح  لدخولهم أراضيه

الإقليم يشترط على السائحين التلقيح لدخولهم أراضيه

 بغداد/ المدى

اتخذ اقليم كردستان، أمس، اجراءات جديدة لمواجهة الجائحة، عقب ارتفاع مؤشر الاصابات بشكل ملحوظ مؤخراً.

وقال المتحدث باسم حكومة كردستان جوتيار عادل في مؤتمر صحفي إنه "للأسف في الفترة الأخيرة، ورغم نداءات حكومة إقليم كردستان للالتزام بالإجراءات الوقائية، لم يلتزم المواطنون كما يجب بتلك الإجراءات".

وأضاف، "نحن الآن في المنطقة البرتقالية من اشتداد تفشي كورونا ومن المحتمل جداً أن ندخل في المنطقة الحمراء وعندها سنضطر لاتخاذ إجراءات أشد بكثير، ومنها حظر التجوال الكلي".

وتضمنت القرارات التي صوتت عليها اللجنة وفق عادل، أنه "على العاملين في الأماكن الدينية والأسواق ومراكز التسوق والمحلات والمرافق السياحية والمطاعم والفنادق والموتيلات تلقي اللقاح أو إبراز نتيجة فحص سلبية لا تتجاوز 72 ساعة وكل شخص أو مكان لا يلتزم بهذا الإجراء يغلق محله على الفور".

وعلى جميع موظفي حكومة إقليم كردستان تلقي اللقاح والدوام مرتدين الكمامات ويتم التعامل مع الموظف المخالف بموجب قانون انضباط الموظفين، إلى جانب فرض ارتداء الكمامات في المؤسسات الحكومية والمواقع العامة والسياحية حتى لمتلقي اللقاح.

وبين عادل، "وقررت حكومة إقليم كردستان عدم السماح لأي سائح بدخول إقليم كردستان بدون تلقي اللقاح أو إبراز نتيجة فحص سلبية فحص لا تتجاوز 48 ساعة"، مؤكدةً أنه "إذا تبين أن شركة سياحية زورت نتائج فحص لزبائنها، ستمنع الشركة من تنظيم رحلات إلى إقليم كردستان ويتم إدراجها في القائمة السوداء".

ولفت عادل إلى "المنع التام لكل أنواع التجمعات والمؤتمرات والندوات والزيارات الجماعية للمقابر ويتعرض الطرف المخالف للعقوبة والتغريم".

أما دور العبادة تبقى مفتوحة مع الالتزام بالإجراءات الوقائية ويواجه الموقع المخالف العقوبة والغلق، وفق المتحدث باسم حكومة كردستان.

وأوضح المتحدث باسم حكومة إقليم كردستان، أن "هذه الإجراءات يعمل بها لمدة أسبوع وستجتمع اللجنة العليا لمواجهة كورونا في 3 آب المقبل لتقييم الأوضاع".

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top