بعد تعليق الرحلات إلى بيلاروس.. تخوف من طريق جديد لهروب العراقيين

بعد تعليق الرحلات إلى بيلاروس.. تخوف من طريق جديد لهروب العراقيين

بغداد/ المدى

أكد وزير النقل ناصر الشبلي اليوم الجمعة أن قرار تعليق الرحلات الجوية إلى مينسك عاصمة بيلاروس جاء بحسن نية من العراق، وبينما أشار إلى وجود معلومات عن شبكات اتجار بالبشر، أبدى تخوفه من وجود خط تهريب جديد. 

 

وقال الشبلي في تصريحات متلفزة تابعتها (المدى) إن "توقف الرحلات الى بيلاروسيا قرار احترازي، حيث أن العراق يريد بناء علاقات طيبة مع دول الاتحاد الاوروبي"، مبينا أن "رحلات المسافرين إلى بيلاروسيا، ومن ثم نية الهجرة الى ليتوانيا، ليست فقط عبر الخطوط الجوية العراقية، فهناك رحلات لعراقيين من إيران وتركيا". 

وأضاف: "اضطررنا للتعامل مع الدول التي طلبت منا إيقاف الرحلات بحسن نية لأن هناك مشكلة قائمة"، مبيناً أن "معلوماتنا تفيد بأن شبكات الاتجار بالبشر ليست في العراق وإنما في بيلاروسيا". 

وعبّر الوزير عن خشيته من أن يكون "قرار تعليق الرحلات سيدفع الذين ينوون الهجرة من العراق الى حجز رحلات الى دول أخرى كتركيا مثلا ومنها إلى بيلاروس او ليتوانيا". 

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top