الكهرباء: مخزوننا من حديد صيانة الأبراج يقترب من النفاد

الكهرباء: مخزوننا من حديد صيانة الأبراج يقترب من النفاد

بغداد/ المدى

كشفت وزارة الكهرباء، عن أن رصيدها الاستراتيجي من حديد الابراج والخطوط الناقلة للطاقة في مخازن الوزارة، بدأ ينفد بسبب كثرة الاستهدافات، فيما حدد الهدف الفني الذي تريده الجماعات التي تستهدف خطوط النقل.

 

وذكر موسى في تصريح صحفي تابعته (المدى)، إنه "ورغم القوات المخصصة والجهد الامني والاستخباري لحماية الخطوط اضافة الى استخدام الكاميرات الحرارية، إلا ان الخطوط لاتزال تتعرض الى هجمات "موجعة "حسب قوله.

ورأى ان تلك الاستهدافات الغاية منها عزل المحافظات والمناطق بعضها عن بعض وتحديد أحمال المنظومة، مشيراً الى استمرار الهجمات التخريبية خلال الايام الماضية، وأخذت تلك الاستهدافات تتطور سيما في محافظات كركوك ونينوى وصلاح الدين وديالى وحتى الانبار، وبشكل يستنزف قدرات الوزارة.

واكد على أهمية تكثيف الجهد الاستخباري لمواكبة حداثة العمليات التخريبية، سيما بعد تسجيل حالة تمثلت بإغراق المنطقة التي تتواجد فيها أحد الأبراج بالمياه لمنع وصول كوادر الصيانة، وكذلك استهداف وحرق عجلات تخصصية للصيانة الامر الذي يعتبر استهداف نوعي، مبينا انه لاتوجد لديه حالياً ارقام دقيقة لعدد الاستهدافات لكن هناك أكثر من 71 خط ناقل للطاقة تم استهدافه، وبعضها تم استهدافها أكثر من مرة.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top