حزب الدعوة يعلق على جريمة قتل مدير بلدية كربلاء

حزب الدعوة يعلق على جريمة قتل مدير بلدية كربلاء

بغداد/ المدى

علق حزب الدعوة، اليوم الاربعاء، على مقتل مدير بلدية محافظة كربلاء خلال اشرافه على إزالة التجاوزات.

وذكر الحزب في بيان تلقت (المدى)، نسخة منه، "يستنكر وبأشد العبارات جريمة الاعتداء الاثم التي تعرض لها ابن كربلاء البار عبير سليم الخفاجي وهو يمارس واجبه في خدمة ابناء كربلاء المقدسة وذهب شهيداً من جرائها"، موضحاً أن "هذه الجريمة المروعة تؤكد ضياع هيبة الدولة والاستخفاف بالقانون".

 واكد حزب الدعوة، بحسب البيان، "خطورة هذه الجرائم والتصدي لها، ويطالب بتطبيق أشد العقوبات بحق مرتكبيها".

يذكر أن مدير بلدية كربلاء عبير سليم الخفاجي توفى، بعد ظهر يوم أمس الثلاثاء، بعد وصوله إلى المستشفى بساعة جراء تلقيه ثلاث رصاصات بالصدر من قبل احد المواطنين أثناء اشرافه على حملة لرفع التجاوزات في احدى الشوارع العامة غرب المدينة.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top